اخر عدد | الحوار المتمدن

23 آذار، 2005

مسيرة طلابية في الجامعة الاردنية!



وفاء لدماء الشهداء و احياء لكرامة أمتنا ندعوكم للمشاركة في المسيرة الطلابية عند برج الساعة

خلال مسيرة بذكرى «الكرامة» طلبة «الأردنية» يدينون حرق العلم الأردني في بغداد وينددون بالممارسات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين
عمان _ حاتم العبادي - أدان طلبة الجامعة الأردنية قيام بعض المتظاهرين في العراق بحرق العلم الأردني مطالبين القمة العربية المنعقدة في الجزائر حاليا برأب الصدع بين الدول العربية من خلال إقامة مشاريع مشتركة بينهما والرد على المخططات الإسرائيلية بإنشاء مستوطنات جديدة في القدس ومخططات المستوطنين باقتحام المسجد الأقصى .جاء ذلك خلال مسيرة طلابية نظمها طلبة الاتجاه الإسلامي في الجامعة الأردنية أمس بذكرى يوم الكرامة واستشهاد الشيخ أحمد ياسين ،انطلقت من عند برج الساعة داخل الحرم الجامعي باتجاه البوابة الرئيسة للجامعة واستمرت زهاء الساعتين .ورفع الطلبة خلال المسيرة العلم الأردني ويافطات جاء في بعضها «في ذكرى الكرامة واستشهاد شيخ المجاهدين احمد ياسين» ورددوا هتافات وطنية منها «بالروح بالدم نفديك يا أردن» وأخرى منددة بالسياسات الغربية تجاه الشرق الأوسط خصوصا القضايا العربية وكذلك بالممارسات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني.وتعد هذه المسيرة ، التي شارك فيها العشرات من الطلبة ، الأولى منذ ستة اشهر تقريبا ويأتي تنظيمها بحسب الطلبة «في وقت تمر فيه الأمة العربية بمناسبات عديدة منها ذكرى يوم الكرامة وانعقاد القمة العربية». وعبروا عن ادانتهم للسياسات الغربية تجاه الشرق الأوسط ،خصوصا القضايا العربية، كما أدانوا حرق العلم الأردني في بغداد معتبرين أن وراء ذلك أشخاص يريدون الفتنة بين الدول العربية .

وطالب المشاركون إدارة الجامعة برفع سقف الحريات الطلابية وفتح خطوط الحوار مع الطلبة وان تكون الجامعة منبرا حرا للطلبة ,وأن تكون ذكرى يوم الكرامة عرسا طلابيا.المسيرة التي انتهت عند بوابة الجامعة الرئيسة دون حدوث أية مشاكل وصفتها مصادر عمادة شؤون الطلبة بأنها «غير مرخصة»،إذ قال مدير النشاطات الطلابية في العمادة باجس الصليبي أن « الطلبة لم يتقدموا بطلب الى العمادة لتنظيم هذه المسيرة».ووزع صباح أمس في الجامعة منشور حمل توقيع «طلبة الاتجاه الإسلامي» تضمن عبارات «وفاء لدماء الشهداء و احياء لكرامة أمتنا ندعوكم للمشاركة في المسيرة الطلابية عند برج الساعة».وبين الصليبي أنه « سيتم التعامل مع الطلبة وفقا للأنظمة والتعليمات المعمول بها في الجامعة ». وتعتبر «المشاركة في أي تنظيم داخل الجامعة من غير ترخيص مسبق من الجهات المختصة في الجامعة أو الاشتراك في أي نشاط جماعي يخل بالقواعد التنظيمية النافذة في الجامعة أو التحريض عليها»،وفقا لنظام تأديب الطلبة، من المخالفات التأديبية التي تعرض الطالب الذي يرتكب أيا منها الى عقوبات منصوص عليها في النظام.

ليست هناك تعليقات: