اخر عدد | الحوار المتمدن

23 كانون الأول، 2008

هدايا الملك عبدالله الثاني وملوك العرب لكانديليزا رايس

بايتها باب بتنحط هالمجاملات، وياما حتنحط.. عن الاسوشياتد برس:

"In January, Jordan's King Abdullah II gave Rice an emerald and diamond necklace, ring, bracelet and earrings estimated to be worth $147,000, according to the State Department's annual inventory of such items released Monday just in time for Christmas.

The king and his wife, Queen Rania, also gave Rice a less expensive necklace and earrings along with a jewelry box valued at $4,630, the document shows.

Not to be outdone, King Abdullah of Saudi Arabia presented Rice with a ruby and diamond necklace with matching earrings, bracelet and ring worth $165,000 in July. The inventory also includes a $170,000 flower petal motif necklace the Saudi monarch gave to Rice in 2005, which the department says was not previously disclosed".

16 كانون الأول، 2008

المخابرات الأردنية تمنع ناشطا في حقوق الانسان من دخول الاردن


المخابرات الأردنية تمنع جمال عيد من دخول الأردن
بسبب انتقاده لأوضاع حرية التعبير في الأردن .. منذ عامين

القاهرة في 16ديسمبر 2008.


قالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم ، أن المخابرات الأردنية قامت بمنع جمال عيد مدير الشبكة العربية من دخول الأردن مساء أمس الاثنين وقامت باحتجازه ستة ساعات في مطار العاصمة الأردنية ، قبل أن تطرده وتعيده لمطار القاهرة مرة أخرى.

وكان جمال عيد قد توجه للعاصمة الأردنية عمان قادما من بيروت بعد أن شارك في الاحتفال بتكريم إبراهيم عيسى رئيس تحرير جريدة الدستور وتسليمه جائزة الإتحاد لعالمي للصحف ،حيث توجه لعمان للمشاركة في بعض الاجتماعات للإعداد لدورة تدريبية للصحفيين ، إلا أنه فوجئ بتوقيفه من قبل المخابرات الأردنية لمدة ساعة ، قبل أن تبلغه أنه غير مرغوب فيه بالأردن ، ثم تقوم باحتجازه خمسة ساعات في زنزانة قذرة بالمطار، حتى تم ترحيله على متن إحدى الطائرات إلى القاهرة.

وجاء منع جمال عيد وطرده من الأردن مناقضا لمزاعم ملك الأردن بأن حرية التعبير في الأردن "حدودها السماء" ، حيث لم تغفر له المخابرات الأردنية انتقاده لأوضاع حرية التعبير في الأردن منذ عامين في العاصمة الأردنية عمان ، أثناء كلمته في مؤتمر عقدته شبكة "أمارك" عن حرية التعبير في العالم العربي في نوفمبر 2006 ، حيث أخبره أحد ضباط الأمن الأردني غاضبا ألا يفكر في العودة للأردن مرة أخرى ، ولم يكن يظن أنه رجل المخابرات جادا في طلبه!.

وقال جمال عيد " فيما يبدو أنني ارتكبت جريمتين ، الأولى انتقاد أوضاع حرية التعبير في الأردن ، والثانية رفضي لدفع رشوة ألمح لي بها بعض رجال المخابرات ، ولا أعلم هل كانت الرشوة المطلوبة لإبقائي خارج الزنزانة القذرة التي تم احتجازي بها ، أم لإدخالي الأردن ، فقد رفضت من حيث المبدأ دفع أي رشوة ".

وقد أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان بشدة انتقام المخابرات الأردنية من مديرها عبر احتجازه في زنزانة بمطار العاصمة الأردنية-مطار عاليا- قائلة " قد يكون من حق المخابرات الأردنية حرمان جمال عيد من دخول الأردن ، ولكن ليس من حقها اعتقاله وحبسه بهذه الطريقة ، فهو ليس مطلوبا ولم يتهم بأي جريمة تستدعي هذا الأسلوب في التعامل اللهم إلا إذا كان انتقاد أوضاع حرية التعبير في الأردن يعد جريمة تستدعي هذا العقاب ، إنه أسلوب بوليسي ومخابراتي فج".

http://anhri.net/press/2008/pr1216.shtml

15 كانون الأول، 2008

الوضع الاقتصادي والمالي في البلاد

ما ساقوله الآن هو تساؤلات وتعليقات لالقاء الضوء على الوضع الاقتصادي في البلاد ارجو ان تصححوها اوتعلقوا عليها بدوركم.  
  • استفاد المواطن من تراجع الطلب العالمي على النفظ والمواد الاولية والغذائية وتراجعت اسعار بعض السلع. لكن كما هي العادة فالاسعار لا تتراجع بنفس الوتيرة كما انها لا تتراجع لما كانت عليه في السابق الا فيما ندر - كلمة "ندر" ليس بالضرورة دقيقة هنا، هناك سلع ذات طبيعة محددة قابلة لان تتراجع لمعدلاتها ومستوياتها السابقة، لكن هذا مش موضوعنا.
  • دأبت الحكومة على القول اننا لن نتأثر بما يحدث من ازمة عالمية، بل اكدت ان الاقتصاد الاردني وان تأثر فإن الميل ان يتأثر ايجابيا وليس سلبيا.  هذا كلام غير صحيح فقد كان الاقتصاد الاردني اوضحايا انهيار الاسهم وتراجع الاسواق المالية العالمية ومثال ذلك خسارة المواطنين ملايين الدنانير في قضية الشركات المالية التي كانت تشغل اموالهم. حجم الخسائر تجاوز 700 مليون دينار اردني بحسب تقديرات الحكومة
  • هذه الخسائر هي من مدخرات الناس وبالضرورة سوف تضغط قدرتهم الشرائية ومشاريعهم الاستثمارية وسوف تؤثر على سوق العقارات وعلى غيرها من القطاعات النشطة في الاقتصاد الاردني ومنها بالطبع القطاع المصرفي والمالي والذي تلقى ضربة قوية نتيجة انكسار هذه الشركات وتبعاتها
  • في ظل تراجع الدين الخارجي للاردن بحسب تأكيد الحكومة فإن الدين الداخلي قد تضخم.  المستغرب اصرار الحكومة على السداد اصلا في الفترة الاخيروة وخصوصا ان سداد الديون حاليا ليس بالضرورة سياسة حكيمة. ناهيك انها تمت بشكل اساسي من عوائد التخاصية وتدويرها لديون داخلية. الانكى انه في ظل ظروف انعدام الاعتمادات في السوق العالمي وتراجع المؤسسات العالمية عن تقديم الديون فإن الهرولة نحو السداد غير محمودة في هذه الظروف
  • تأثير الازمة العالمية الايجابي على سعر النفط ومشتقاته للمواطن سوف يتأثر سلبا بشكل كبير من خلال تأثر قطاعات واسعة من الركود العالمي. سواء المغتربين في دول الخليج والذين يتم ضغط مداخليهم بشكل متواصل ناهيك مخاطر الاستغناء عن خدمات الكثير ين.  تراجع حجم المساعدات الخارجية للموازنة اضافة نضوب منابع التمويل السهل في ظل انهيار العديد من البنوك العالمية وتراجع المؤسسات المالية عن الاقراض
  • كل هذه المحاذير وغيرها يعرفها صناع القرار، والمؤشرات تشير الى انهم لا يملكون اي خطة طوارئ تجاه تداعيات الازمة على الاقتصاد وعلى المواطنن.  لا يزال اقتصاد السوق والسياسة النيوليبرالية هي نهجهم بدون تحفظ في الوقت الذي تقوم به بريطانيا بتأميم البنوك، وهي الدولة الاولى في العالم التي بدأت بتطبيق السياسة النيوليبرالية في اواسط السبعينات من القرن الماضي.
  • المسؤولين  ملهيين بخطط طوارئ تهمهم شخصيا. وهناك معلومات، اتمنى ان تكون خاطئة،  ان بعضهم  من مسؤولين حاليين وسابقين باتو يحشدون ما يملكون  من سيولة نقدية بالعملات الاجنبية الصعبة في بنوك خارجية وحتى قاصات خاصة في بيوتهم. 
  • اذا صحت هذه المعلومات والمحاذير الاقتصادية فإن الاردن مقبل على موجة تضخمية خطيرة وغير مسبوقة وان تراجع الاسعار النسبي في ظل نضوب الاعتمادات وتراجع الدعم الخارجي سوف يطلق العقال لموجة تضخمية غير مسبوقة في الاردن 

..ملتقىً وطنياً شعبياً موسعاً

تعقد حملة الخبز والديمقراطية ملتقىً وطنياً شعبياً موسعاً
غداً الثلاثاء الموافق 16 كانون أول 2008 في تمام الساعة السابعة مساءً ، في ساحة مقر حزب الوحدة الشعبية - عمّان 
ستناقش فيه النظام الخاص لخصخصة مستشفى الأمير حمزة ومخاطر تطبيقه كخطوة أولى لخصخصة القطاع الصحي العام ما سينتج عنه آثار مدمرة على الأمن الصحي الوطني



تصريح صحفي صادر عن الحملة الوطنية من أجل الخبز والديمقراطية
" خبز وديمقراطية "

تناولت الصحف اليومية الصادرة بتاريخ 15/12/2008 خبر تشكيل لجنة فنية بإشراف أعضاء مجلس إدارة مستشفى الأمير حمزة لإعادة النظر في لائحة الأجور الطبية التي كانت قد اعتمدت مع بدء تنفيذ النظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة .
وذكر أن اللجنة تدرس تخصيص أسعار بعض الفحوصات الطبية وأسعار تكلفة العمليات الجراحية وأسعار الصور الشعاعية وغيرها وستبقي على عدد من الأسعار المعمول بها حسب النظام الخاص كما هي دون تخفيض .
وتؤكد مصادر حملة الخبز والديمقراطية أن اللجنة المشرفة المكلفة بدراسة تخفيض الأسعار تنوي الالتفاف على ما وعد به رئيس الوزراء في جلسة مجلس النواب من خلال اقتراح تخفيضات ضئيلة على الأسعار المعمول بها حسب النظام الخاص وتفقد استجابة رئيس الوزراء الأولية قيمتها في ما أعلنه والتزم به خلال جلسة مجلس النواب يوم 3/12/2008 وما أعلنه أثناء زيارته لمستشفى الأمير حمزة قبل عطلة العيد ، وتلتف على مطالب حملة الخبز والديمقراطية والمطالب الشعبية بإلغاء النظام الخاص لخصخصة مستشفى الأمير حمزة وعودة الأسعار إلى ما هي عليه في باقي مستشفيات وزارة الصحة .
إن الإبقاء على العمل بالنظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة هو تكريس للخصخصة الإدارية التي تشكل مقدمة للخصخصة الكاملة للمستشفى ، وتكرس استقلاليته وسلخه عن وزارة الصحة ، وهناك من يعمل ضد مصلحة الغالبية الساحقة من المواطنين وبالذات ضد مصلحة أكثر من مليون مواطن أردني ليس لديهم أي نوع من أنواع التأمين الصحي .
وبهذا الخصوص ، ستعقد حملة الخبز والديمقراطية ملتقىً وطنياً شعبياً موسعاً غداً الثلاثاء الموافق 16 كانون أول 2008 في تمام الساعة السابعة مساءً ، ستناقش فيه النظام الخاص لخصخصة مستشفى الأمير حمزة ومخاطر تطبيقه كخطوة أولى لخصخصة القطاع الصحي العام ما سينتج عنه آثار مدمرة على الأمن الصحي الوطني .
نعم لحماية القطاع الصحي العام من الخصخصة واستعادة مستشفى الأمير حمزة كمشفى حكومي يقدم الخدمة لكل المواطنين سواء كانو مؤمنين أو غير مؤمنين صحياً وخاصة الفقراء منهم .
حــمــلـــــة
" الخبز والديمقراطية "

عمان 15 كانون الأول 2008

14 كانون الأول، 2008

الموقع الجديد لاتحاد المجالس والنقابات العمالية في العراق



تحية للطبقة العاملة في العراق وكفاح الشعب العراقي ضد الاحتلال ومن اجل السيادة والعدالة الاجتماعية

30 تشرين الثاني، 2008

دعوة للاعتصام ضد خصخصة مستشفى الامير حمزة

الحملة الوطنية من أجل الخبز والديمقراطية
تدعوكم للاعتصام

ضد تطبيق النظام الخاص "لخصخصة" مستشفى الأمير حمزة
وضد خصخصة القطاع الصحي في الاردن

الثلاثاء 2/12 من الساعة 2:00 الى 3:00 مساء
امام البوابة الرئيسية لمستشفى الامير حمزة



الرجاء قراءة المقال بادناه حول تفاصيل هذه خصخصة قطاع الصحة وآثاره السيئة على المواطنين. يجب ان يذكر ان هذه التخاصية تتم في الوقت الذي يتم تأميم هذا القطاع في العالم حتى في امريكا يتجه الوضع الان نحو تأميم ومساهمة الدولة في هذا القطاع بعد ان تجاوز عدد غير المؤمنين الصحيين في الولايات المتحدة الامريكية الـ 40 مليونا وهو في ارتفاع نتيجة الازمة الاقتصادية المتفاقمة الحالية. الشهادات واضحة في فشل تخصيص القطاع الصحي وتحويله لقطاع قائم على الربح الفردي ومراكمة ثروات المستثمرين.

""خصخصة" مستشفى الامير حمزة، تصريح صحفي



تصريح صحفي صادر عن الحملة الوطنية من أجل الخبز والديمقراطية بخصوص تطبيق النظام الخاص "لخصخصة" مستشفى الأمير حمزة

القطاع الصحي العام مُلكٌ للشعب وأنشئ لخدمته

بإنفاذ النظام الخاص "لخصخصة" مستشفى الأمير حمزة ، يفقد القطاع الصحي العام صرحا طبيا شُيد ليلبي الحاجة المتنامية للرعاية الصحية الثانية والثالثة ، والتي كانت قد ضاقت بها إمكانات مستشفى البشير، بسبب الضغط الهائل الذي كانت تشهده أقسامه المختلفة والناتج عن الزيادة الطبيعية في عدد السكان والزيادة في أعداد غير القادرين وغير المشمولين بالتأمين الصحي ، والتي جاء إفتتاح مستشفى الأمير حمزة منذ عامين ليساهم في حلها ، و الإستجابة لها وللمتطلبات الصحية
المتنامية .
أما الآن ، وبعد البدء بتطبيق النظام الخاص "لخصخصة" مستشفى الأمير حمزة ، فإن عقارب الساعة تعود للوراء ، إذ تَحول بين عشية وضحاها الى مستشفى لا يستقبل غير المؤمنين صحيا (وعددهم ثمانماية الف مواطن حسب مصادر وزارة الصحة) إلا إذا دفعوا الكلفة حسب التسعيرة الجديدة ، وهي تسعيرة القطاع الخاص ، ولا يستقبل المؤمن صحيا إلا بتحويل رسمي ، وإلا فعليه أن يدفع 20% من كلفة العلاج بتسعيرة القطاع الخاص ، وهذا ينطبق على الحالات الطارئة للمؤمنين صحيا الذين يذهبون الى مستشفى الأمير حمزة بدون تحويل ، حتى لو كانوا يسكنون في جنبات المستشفى ، وها هي بعض أقسام مستشفى الأمير حمزة تشهد هبوطا حادا في عدد الإدخالات وإشغال أسرتها ، وبدأت تعاني من تضخم الكادر الطبي نسبة الى عدد المرضى.
بالمقابل عادت أقسام الإسعاف ومرافق مستشفى البشير تشهد إزدحاما كان قد خفف من وطأته إفتتاح مستشفى الأمير حمزة ، وعادت لترتفع أعداد حالات الإدخال فيه ، وبدأ يشهد هجرة المرضى اليه من غير المشمولين بالتأمين الصحي قادمين من مستشفى الأمير حمزة ، وكما قالت إحدى المراجعات : "... أن المواطنين بحاجة الى مستشفيات حكومية جديدة ومجهزة لا خطف مستشفى بهذا الحجم من المواطنين البسطاء..." ، ومواطن آخر يقول: " ... على من إتخذ هذا القرار أن يشرح للناس الى أين يذهبون في ظل الإزدحام الهائل الذي يشهده مستشفى البشير، وأكد أن ما حدث أكبر من قدرة المواطن على الإحتمال ولا يمكن تجميل هذا الإجراء وتبريره ..." كما يحاول ذلك وزير الصحة ، ومواطن ثالث يقول:"... وكأن وزارة الصحة لديها فائض بالمستشفيات التي تخدم المؤمنين وبقية الناس الفقراء ، ولم يبق ينقصها إلا أن تزيد المستشفيات الخاصة مستشفى جديداً ..." بليغة وعميقة تقييمات المواطنين ، وهذا غيض من فيض.
وما زال وزير الصحة يصر على أن النظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة ليس خصخصة ، وهذا مخالف للواقع ، ونحن في الحملة الوطنية للدفاع عن الخبز والديمقراطية لسنا الجهة الوحيدة التي تقول بأن ما يحدث في وزارة الصحة هو خصخصة ، لا بل الغالبية الساحقة من الناس وجهات مختصة ، ووازنة ، ومطلعة .
بناء على ما سبق ، وما اعلنته حملة "الخبز والديمقراطية" من مواقف ، وما نشرته فعاليات حزبية ونقابية ومؤسسات مجتمع مدني مختلفة ، منذ شهر نيسان الماضي حول النظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة ، و التوجه الذي يستتبعه ، فإن الحملة تعلن أن لا سكوت ولا قبول بإستمرار تطبيق هذا النظام ، ولا مخرج إلا بإلغائه والعودة عنه فورا ، والتراجع عن هذا القرار الخاطئ والكارثي على القطاع الصحي العام .
وعليه فإن الحملة تعلن عن سلسلة فعاليات تصعيدية للعمل على إلغاء هذا النظام وعودة مستشفى الأمير حمزة الى سابق عهده مؤسسة طبية وطنية أقيمت لخدمة كل المواطنين سواء مشمولين بالتأمين الصحي أم غير مشمولين ، والحملة على أستعداد للعمل والتعاون مع كل الجهات الوطنية المخلصة لبلورة سياسة صحية بديلة تنهض بالقطاع الصحي العام كما ونوعا دون خصخصة ، ونؤكد في الحملة إمتلاكنا لرؤية متكاملة لذلك.
أولى خطوات الحملة العملية ستكون
!_الإعتصام أمام مستشفى الأمير حمزة يوم الثلاثاء الموافق 2 كانون أول 2008 من الساعة الثانية الى الثالثة بعد الظهر.
2_ القيام بسلسلة لقاءات مع النواب والنقابات المهنية ومؤسسات المجتمع المدني لتعزيز وتوحيد الجهود لوقف العمل بهذا النظام الخاص .
3_ إصدار مذكرة شعبية تحمل تواقيع من فعاليات وطنية وحزبية ونيابية ونقابية وشعبية للمطالبة بوقف العمل بالنظام الخاص ، موجهة الى مجلس النواب والحكومة والرأي العام ، 4_التحضير لملتقى وطني واسع وفي وقت قريب جداً لوقف كل إجراءات خصخصة القطاع الصحي العام.
عمان ، 29 تشرين ثاني 2008
الحملة الوطنية للدفاع عن الخبز والديمقراطية
"الحبز والديمقراطية"



الحملة الوطنية من أجل الخبز والديمقراطية
"الخبز والديمقراطية"

قراءة في النظام الخاص " لخصخصة " مستشفى الأمير حمزة ، ومخاطر خصخصة القطاع الصحي العام

من أجل وقف العمل بالنظام الخاص "لخصخصة" مستشفى الأميرحمزة
من أجل وقف خصخصة القطاع الصحي العام
من أجل زيادة نسبة موازنة وزارة الصحة من الموازنة العامة

الUSAID تشرف على خصخصة القطاع الصحي وإعادة هيكلته:
لقد دأبت التصريحات الرسمية على نفي نية خصخصة الخدمات العلاجية المقدمة للمواطنين ، ولكن حقيقة الأمر هي عكس ذلك تماما ، فبعد بدء مشروع "الشراكة للإصلاح الصحي - PHR" ذراع هيئة الUSAID الأمريكية نهاية عام 1998(1) وحتى الآن ارتفعت الكلف العلاجية في مستشفيات وزارة الصحة لغير المؤمنين صحيا بشكل كبير ، تصل في بعض الأحيان الى أكثر من عشرة أضعاف ما كانت عليه ، فعلى سبيل المثال كلفة علاج مريض يعاني من التهاب رئوي حاد داخل المستشفى لفترة عشرة أيام كانت تكلف المواطن الأردني غير المشمول بالتأمين الصحي 15 دينارا أردنيا تقريبا قبل العام 2000 ، أما الآن فان كلفة علاج نفس الحالة تتراوح ما بين 100 و 150 دينارا تقريبا ، وكلفة علاج الطفل الخديج لمدة شهر واحد في داخل الحاضنة ، كانت لاتزيد عن المائة دينار ، والآن قد تصل الى الألف دينار و أمثلة كثيرة غيرها ... اليست هذه خصخصة تدريجية ؟!، وهذا فقط ناجم عن استيفاء أثمان الأدوية والفحوصات المخبرية والشعاعية ، ... فما بالنا إذا طبق "نظام التسيير الذاتي" وتغطية المستشفيات لكلف تشغيلها التي ستعني أن يتم تقاضي أثمان وكلف بنود جديدة في العلاج ، يترتب عليها حتما رفع فاتورة العلاج في مستشفيات وزارة الصحة (التي سيكون مستشفى الأمير حمزة نموذجها الريادي) الى مستويات لا طاقة للفئات الفقيرة و"الطبقة الوسطى" المنهارة على تحملها ، ما يشكل تهديدا جديدا للأمن الإجتماعي وعاملاً من عوامل زعزعة الإستقرار الوطني.







خطط الوزارة الصريحة تقضي بالإبقاء على الرعاية الصحية الأولية والوقائية (المراكز الصحية) ، والتخلي التدريجي عن تحمل مسؤولية الرعاية الصحية العلاجية (المستشفيات) تحت مسميات "ترشيد" الإنفاق ، واللامركزية ، وتغيير اجراءات التشغيل بإشراف USAID (2) ضمن مشروع "الشراكة للإصلاح الصحي"(PHR) .

النظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة

إن ما تضمنه "النظام الخاص" لتشغيل مستشفي الأمير حمزة ( وإسمه الحقيقي نظام خصخصة مستشفى الأمير حمزة) من مواد وبنود أعطت صلاحيات واسعة للوزير كرئيس مجلس إدارة للمستشفى بتسمية مجلس إدارة مشترك ما بين القطاع العام والقطاع الخاص ، وإصدار لوائح أجور ومعالجات جديدة قريبة من كلف العلاج في القطاع الخاص ( أكد وزير الصحة في مؤتمره الصحفي يوم 25 تشرين ثاني ، بأنها تساوي 85% من الأجور في القطاع الخاص) ، وذلك لتغطية رواتب الكوادر الطبية المرتفعة التي سيتم التعاقد معهم من القطاع الخاص ، ومن خارج وزارة الصحة ، وكلف تشغيل المستشفى ، ما يعني إخراج مستشفى الأمير حمزة تدريجياً ، والمستشفيات الأخرى التي سيطبق عليها النظام لاحقاً ، من مجال خدمة الغالبية الساحقة من المواطنين المُعتمدين على القطاع الصحي العام في تلقي العلاج والرعاية الصحية ، وسيُلحق ضرراً وإجحافاً كبيراً بالأطباء والممرضين ، وكافة الكوادر الطبية المساندة العاملة في وزارة الصحة ، وسيَنتُج عن ذلك تقسيماً للكادر الطبي إلى فئة مستفيدة قادمة من خارج وزارة الصحة ، وفئة متضررة موجودة على ملاك وزارة الصحة ، وهي التي وقع عليها تحمّل أعباء الخدمة الصحية المقدمة للمواطنين طوال السنوات السابقة وحتى الآن .
ولعل أبرز مواد النظام الخاص ، هي تلك المتعلقة برفع أجور وكلفة العلاج في المستشفى ، حيث إرتفعت كلفة العلاج إلى مستويات كلفة العلاج في القطاع الخاص ، كذلك فإن المواطنين المشمولين بالتأمين الصحي المدني ممن ستتم معالجتهم في المستشفى سيتم تغطية أثمان علاجهم من صندوق التأمين الصحي وبكلفة عالية هي كلفة العلاج الموازية في القطاع الخاص أو قريبة منها ، فبدل أن يبقى مستشفى الأمير حمزة بما يمتلكه من بُنية تحتية ، وكادر ، وإمكانات المؤسسة الطبية الوطنية الكبرى تقدم خدمة علاجية متطورة وفعالة وبكلفة العلاج






في القطاع العام ، سيتحول المستشفى الى مؤسسة شبيهة بمستشفى الجامعة الأردنية (شركة) ، لا يعالج فيها المؤمن صحياً إلا بتحويل ، مترافقاً مع مضاعفة الكلف التي يغطيها صندوق التأمين الصحي . وهذا يطرح سؤالاً ، لماذا كل هذا الاستثمار المقدر بعشرات الملايين والتي صرفت في بناء المستشفى وتجهيزه وتشغيلـه ؟ (كمؤسسة قطاع عام هي ملك للشعب ولخدمته) ، فبدلاً من أن يستمر المستشفى ملكاً للدولة ، يُعَزز القطاع الصحي العام ، يجري تحويلَه هكذا بقدرة قادر إلى مؤسسة تستفيد منها فئة محدودة من الاختصاصيين الذين سيتم التعاقد معهم ، إضافةً إلى كبار الموظفين في المستشفى ، وأعضاء مجلس الإدارة ، الذين و"بالضرورة" وحسب هذه الآليات سترتفع رواتبهم لأرقام فلكية كأي مجلس إدارة لشركة خاصة .
هذا النظام لن ينهض بوضع الأطباء والممرضين وكافة العاملين في وزارة الصحة بل سيؤدي إلى تقسيم الكادر إلى مستفيد وبامتيازات وآخر بدونها وسيحرم الفئات الشعبية غير المشمولة بالتأمين الصحي من العلاج المجاني.

إن قراءة مواد النظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة يمكن تلخيصه بالنقاط التالية :
1) أن مجلس الإدارة سيكون صاحب صلاحيات مطلقة في تسمية وتحديد الوظائف في المستشفى وشروط شاغليها ومؤهلاتهم ، بناءً على جدول التشكيلات الذي يقره "المجلس" مع جواز تعيين موظفين بعقود ويستثنى التعيين في المستشفى من أسس انتقاء وتعيين الموظفين المعمول بها في نظام الخدمة المدنية .
2) يُعطي "النظام الخاص" الحق لمجلس الإدارة بإنهاء الخدمة في أي وقت دون الحاجة لإبداء الأسباب خلال فترة التجربة التي تمتد لفترة ثلاث سنوات من تاريخ مباشرة العمل عند التعيين لأول مرة ، وهذا يعني تراجعاً في حفظ حقوق العاملين والمستخدمين وسيكون سيفاً مسلطاً عليهم وعلى استقرار وضعهم الوظيفي ، كذلك يعطيه الحق في التعاقد الجزئي مع الأطباء الاختصاصيين مقابل مكافأة مالية ، غالبا ما ستكون مرتفعة.
3) كان يجب ، وبدل اللجوء لذلك ، التوسع في إعداد الكادر الطبي المتخصص ، وتطوير برنامج التعليم الطبي المستمر ، وتحسين أجور الاختصاصيين والعاملين في المهن الطبية ، والطبية المساندة على ملاك وزارة الصحة ، واتخاذ كافة الإجراءات التي تحد من تسرب الكفاءات من الوزارة ، لتستقر في القطاع الخاص ، أو تهاجر ، أو تتعاقد مع مؤسسات طبية في الخارج توفر لها فرصاً معقولة للدخل والعيش الكريم يتوافق وندرة اختصاصهاتها والحاجة اليها .



لقد أدت السياسة القائمة في عدم توفير مناخ وشروط عمل ودخل مناسب إلى دفع العديد من أهم الاختصاصيين والممرضين والكوادر الفنية إلى التسرب بحثاً عن البدائل المهنية والمعيشية .
4) إن هذا النظام سيفتح المجال أمام المحسوبية عند التعاقد مع أطباء من القطاع الخاص ، والتجربة تدل غلى أن هذا سيكون باباً جديداً يسهل شكلاً جديداً من الفساد والإفساد.
5) أعطى النظام الخاص الحق في تحديد أسس صرف الحوافز وإيقافها وفق تعليمات يتحكم بها مجلس الإدارة وكأنه المالك "لشركة المستشفى" بما فيها ، كما أعطى صلاحية الاستغناء عن الموظف بقرار من مجلس الإدارة المختص بالتعيين إذا فرضت عليه ثلاث عقوبات تأديبية.
6) إن هذا النظام يعني زيادة صلاحيات وحقوق صاحب و رب العمل "(مجلس الإدارة) على حساب حقوق الموظفين والعاملين الذين لا يتضمن النظام بنوداً توضح كيفية حفظ حقوقهم !! فهل مطلوب من الموظف في مستشفى الأمير حمزة وكافة موظفي مستشفيات وزارة الصحة لاحقاً وحسب هذا النظام ، الاستعداد لرفع قضايا أمام المحاكم دفاعاً عن حقوقهم ؟ هل يجوز في هذا الزمان أن يغيب التوازن في حفظ حقوق العاملين.

بموجب هذا النظام يتمتع رئيس مجلس الإدارة بصلاحيات الوزير والمدير العام للمستشفى بصلاحيات الأمين العام للوزارة وهذا يعني سلخ مستشفى الأمير حمزة عن وزارة الصحة وتحويله إلى مؤسسة طبية مستقلة تعمل بآليات القطاع الخاص (شركة).

تطبيق النظام الخاص "لخصخصة" مستشفى الأمير حمزة:
استكمالاً لمسلسل انسحاب الدولة من دورها الاجتماعي، وتحويل القطاعات الاساسية التي تمس حياة المواطن (الصحة، التعليم، الغذاء، السكن) الى قطاعات خاضعة لمنطق السوق ودر الارباح، وتمريرها لاحقاً الى القطاع الخاص ، صدر النظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة وبدأ تنفيذه إعتبارا من تاريخ 20 تشرين ثاني 2008 ، وبذلك يكون مشروع خصخصة القطاع الطبي العام الذي حذرنا منه قد بدأ تطبيقه ، بالرغم من كل النداءات والإعتراضات على المضي في هكذا سياسة صحية مزعزعة للأمن الصحي ، الذي كفله حتى الآن القطاع الصحي العام وهو بمتناول الغالبية الساحقة من أبناء شعبنا .






بالرغم من كل التطمينات المضللة بأن وزارة الصحة والحكومة لن تخصخص مستشفى الأمير حمزة ، فها نحن نقرأ تصريح وزير الصحة الذي ورد في جريدة الدستور الصادرة صباح يوم 23 تشرين ثاني ونصه ما يلي :"... واوضح المواجدة ان الاسعار التي تم اعتمادها وبدىء بتطبيقها هي اسعار معقولة ومناسبة للجميع ولاداعي لاثارة اي نوع من المفاجآت حيث ان لدى الوزارة 30 مستشفى عاملا ومؤهلا لاستقبال كافة الحالات وان المواطن مخير في اختيار المستشفى الذي يريده مؤكدا على ان كافة المؤمنين لن يطرأ على وضعهم اي تعديل وسيعالجون في مستشفى الامير حمزة.." .

إذا فقد أقرت لائحة أسعار جديدة مرتفعة وهي قريبة من الأسعار في القطاع الخاص ، والوزير يصف هذه الأسعار بالمعقولة والمناسبة للجميع ؟؟(3) غريب هذا الوصف ، وكأن الوزير لا يعرف حال الناس غير المشمولين بالتأمين الصحي ، ومحدودية دخل أغلبهم وأن لا طاقة لهم بهذه الأسعار الجديدة ، وهو يقر بأن الفئة غير المؤمنة حرمت من العلاج في مستشفى الأمير حمزة ، وإن رغبت بالعلاج فيه ، فعليها أن تدفع حسب التسعيرة الجديدة التي هي تسعيرة تقترب من تسعيرة القطاع الخاص .
يريد الوزير ومجلس الإدارة الجديد الإبقاء على سرية التسعيرة الجديدة ، لا يطلع عليها الرأي العام ، كما حدث مع النظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة سابقا ، ليَحكُمَ عليه وعلى مدى "معقوليته ومناسبته" ، فقد طلب عدد من الصحفيين الإطلاع على لائحة التسعير الجديدة وقوبلت طلباتهم بالرفض ، وهذا مخالف لمبدأ الشفافية ، ويؤشر لتخوفات إثارة الرأي العام ضد هذه اللائحة والنظام الخاص (نظام "خصخصة" مستشفى الأمير حمزة) الذي أراد وزير الصحة تمريره مهما كان الثمن ، تطبيقا لسياسة البدء بخصخصة القطاع الصحي العام ، فالخطورة أن هذه الخطوات سوف لن تتوقف عند خصخصة مستشفى الأمير حمزة ، إذ ستكون بداية ونموذجا تجريبيا لتطبيقه على مستشفيات وزارة الصحة الأخرى كمستشفى البشير وغيره من مستشفيات وزارة الصحة (أكد وزير الصحة في مؤتمره الصحفي بتاريخ 25 تشرين ثاني 2008 " ...أن الوزارة ستقوم بعد نجاح تجربة النظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة بتطبيقه على مستشفى البشير وجميع المستشفيات الحكومية في المملكة...").

(3) معطيات رقمية حول التسعيرة الجديدة بموجب النظام الخاص ، مستقاة من المراجعين لمستشفى الأمير حمزة بعد سريان مفعول النظام الخاص : تُطلب قيمة تأمين عند الإدخال لغير المؤمن كم يلي: وحدة العناية الحثيثة 1000 دينارا ، وحدة العناية التاجية 500 دينارا ، الأقسام الأخرى 200 دينارا، كلفة إستخدام السرير يوميا في العناية الحثيثة 90 دينارا ، كلفة إستخدام السرير في غرفة بها سريرين 25 دينارا ، كلفة إستخدام السرير في غرفة بها ثلاث أسرة 20 دينارا ، وعشرة دنانير عن المرافق لليلة الواحدة ...الخ)



تهرب كل من من وزير الصحة و مجلس إدارة مستشفى الأمير حمزة الجديد من الإستجابة لمطالب الحملة ، ومطالب الصحفيين المتكررة بنشر لائحة التسعير الجديدة ، ليحكم الرأي العام الأردني إن كانت في حقيقتها أسعارا معقولة ومناسبة للجميع !! ، هذا مع تأكيدنا على وجوب إلتزام وزارة الصحة والقطاع العام الصحي بتقديم الخدمات الصحية للمواطنين كواحدة من مسؤولياتها الاساسية وضمن صيغة التأمين الصحي الشاملة وكأحد الحقوق الأساسية للمواطن على الدولة.
إنشاء مراكز تخصصية للمستوى الثالث (الثالثي):
إن إنشاء مراكز تخصصية ثالثية كمركز لجراحة القلب ، وآخر لجراحة الأعصاب والدماغ وغيرها لهو مطلب قديم وضروري ، ويمكن إنشائها ، وتطوير وتعزيز ما هو قائم من القطاع الصحي العام ، دون خصخصة ، ودون أنظمة خاصة "جوهرها الخصخصة" ، ولا يعقل أن يكون الحماس لإنشائها فقط بعد تطبيق النظام الخاص وليس قبلاً ، علماً بأن هذه المراكز وشبيهاتها في حال إنشائها ضمن مراكز ومستشفيات وزارة الصحة ، يمكنها أن تقدم الخدمة للمواطن الأردني بكلفة تتحملها الدولة تقل بكثير عما تدفعه من صندوق التأمين الصحي لشراء هذه الخدمة من مراكز متطورة سواء كانت محلية أو أجنبية خارج نطاق البنية التحتية - الفنية في وزارة الصحة ، عدى عن أنها في حال إنشائها ، يمكن أن تكون وجهة للسياحة العلاجية ، تُدر دخلا على وزارة الصحة وميزانيتها ، تستخدم في الإستمرار في تغطية نفقات القطاع الصحي العام وتُقَويه وتُعَزز الخدمة المجانية أو قليلة الكلفة التي تقدمها للمواطن سواء المؤمن أو غير المشمول بالتأمين الصحي.

الخطوط العريضة للخطة البديلة لخصخصة القطاع الصحي العام:
- زيادة حصة وزارة الصحة من الميزانية العامة لحيوية هذا القطاع الخدمي الذي هو من صلب مسؤوليات الدولة ، خاصة في ظل الحديث المستمر عن زيادة المشمولين بالتأمين الصحي ، إذ لا يعقل أن يقترن ذلك وإبقاء نفس النسب تقريبا من الميزانية المخصصة لوزارة الصحة من الميزانية العامة السنوية.
- زيادة الحصة المالية لتغطية البعثات والدورات والتعليم الطبي المستمر التي لا تتجاوز حاليا المليون دينار سنويا ، ويجب أن يكون إستثمار الوزارة في بناء الكادر الطبيي المتخصص من أولويات النهوض بالقطاع الطبي العام ، لأن هذا الإستثمار مجدي في كل الأبعاد على المدى المتوسط والبعيد.






- رفع رواتب الكوادر التمريضية ، والطبية المساندة ، و الأطباء والإختصاصيين والكفاءات المجربة في وزارة الصحة بما يحول دون تسربهم للعمل بعقود خارج البلاد، أو للقطاع الخاص ، والحفاظ عليهم على رأس عملهم .
- تبني خطة إعداد الكادر الطبي التخصصي ، في التخصصات التي تفتقر لها وزارة الصحة ، وتعزيز التخصصات المتوفرة ، تنجز مرحلتها الأولى خلال 3 – 5 سنوات قادمة وحسب طبيعة كل تخصص ، ويكون المبتعثون من كادر الوزارة من الإختصاصيين ، والإختصاصيون الجدد الذين أنهوا تدريبهم في مستشفيات وزارة الصحة ، والكادر التمريضي والطبي المساند.
- الشروع في إنشاء كليات طب في المستشفيات الرئيسية لوزارة الصحة وتحويلها الى مستشفيات جامعية ، تشمل في مرحلتها الأولى مستشفى البشير ، مستشفى الأميرة بسمة - إربد ، ومستشفى الزرقاء الحكومي ، إذ لماذا ينظر دائما لمستشفيات وزارة الصحة التي تتحمل مسؤولية علاج ما يقارب 60% من المواطنين أو أكثر ، على أنها أدنى قدرة في الإستجابة لمتطلبات توفير الخدمة العلاجية المتطورة ، وأدنى إمكانية في أن تكون صروحا تعليمية ريادية في نفس الوقت؟ لماذا الإصرار على أن هذا يمكن تحقيقه فقط في القطاع الخاص والمستشفيات الجامعية القائمة حاليا؟ مع التأكيد على أن هذا كله يمكن تحقيقه دون خصخصة أو أنظمة خاصة للتشغيل تشكل غطاءا للخصخصة .

المطلوب أولا وقف تطبيق النظام الخاص لمستشفى الأمير حمزة ، ونحن نمتلك تفاصيل هذه الخطوط العريضة التي تحمي وتضمن تطور القطاع الصحي العام وزيادة كفائته وفعاليته .
مطلوب من النقابات الصحية والنواب والأحزاب ومؤسسات المجتمع المدني أن تتحمل المسؤولية لمنع خصخصة القطاع الصحي العام .

عمان ، في 29 تشرين ثاني 2008
الحملة الوطنية للدفاع عن الخبز والديمقراطية
"الخبز والديمقراطية"
(1) The Ministry of Health (MOH), of the Hashemite Kingdom of Jordan, has expressed keen interest in granting at least partial autonomy to its 22 MOH owned and operated hospitals. The Partnerships for Health Reform (PHR), a United States Agency for International Development (USAID) sponsored project, is providing ongoing technical assistance in this matter. Initially, that assistance was the sponsorship of a national workshop entitled Hospital Autonomy in Jordan , held in Amman on 4 October 1998, at the Intercontinental Hotel, under the patronage of then His Excellency the Minister of Health, Dr. Na’el Al-Ajlouni.

(2) Partners for Health Reformplus is USAID’s flagship project for health policy and health system.

19 تشرين الثاني، 2008

مشاهد مخزية من التعذيب في السجون في الاردن والعد مش مثل الشوف

وأكثر أشكال التعذيب انتشاراً هو الضرب بالكابلات الكهربية والعصي والتعليق من المعاصم إلى قضبان معدنية لساعات، وأثناء هذه الفترة يقوم الحراس بجلد السجناء العُزل. كما يقوم حراس السجون بتعذيب السجناء جراء ما يرونه مخالفات من السجناء لقواعد السجن. وقد توصلت هيومن رايتس ووتش إلى أدلة بأنه أحياناً ما تم عقاب السجناء الإسلاميين المُتهمين والمحكومين في جرائم ضد الأمن الوطني (سجناء التنظيمات) عقاباً جماعياً.

6 تشرين الثاني، 2008

اوباما..انتصار الشعب الامريكي على نفسه، ولكن إلى اين؟

"Whose mandate will direct Obama’s course? The wars in Iraq and Afghanistan continue; an Obama administration promises to expand the “War on Terror” in Afghanistan and Pakistan. While the mainstream media may celebrate “the end of racism,” one million Black men remain locked in prison, wealth disparities grow, and the crisis of foreclosures and factory shutdowns hits communities of color the hardest. In a time of great crisis Obama’s intention of “reaching across the aisle” suggests the most cosmetic of reforms".

20 تشرين الأول، 2008

حديث الاقتصادي ريتشارد ولف من جامعة امهرست الامريكية


الازمة الاقتصادية تتفاقم في المراكز الرأسمالية وحتى ما نتأمل اننا مطعمين ضدها، على العكس ليس انها سوف تنعكس على البلدان النامية اقتصاديا بل سيتم العمل على تصدير هذه الازمة لبقية العالم وباسرع وقت ممكن كأحد الوسائل الامبريالية لتدوير ازماتها واخفاءها تحت البساط على حساب شقاء الملايين من البشر، واذا مركنين على تطمينات "الذهبي".. فاربطوا الاحزمة واستعدوا للهبوط..



19 تشرين الأول، 2008

بغداد حرّة .. امريكا اطلعي برّة


صور من مظاهرة اليوم الحاشدة في بغداد ضد الاتفاقية المزمعة بين الحكومة العراقية والاحتلال الامريكي.

كان
هتاف الحشود: بغداد حرّة.. امريكا اطلعي برة!

9 تشرين الأول، 2008

"وما زالت هنالك واقعتا تعذيب وثقتهما هيومن رايتس ووتش دون أن يترتب على أي منهما أي عواقب بالمرة: قام حراس سجن الجويدة وسواقة بتعذيب عدة سجناء إسلاميين إثر محاولة فرار ناجحة لسجينين من الجويدة في يونيو/حزيران 2007. ولم تقم مديرية الأمن العام بمقاضاة حارس سجن اتُهم بتعذيب سجناء في سجن الموقر مطلع أبريل/نيسان 2008، على الرغم من التحقيقات الموسعة في وفاة ثلاثة سجناء في حريق في ذلك السجن في 14 أبريل/نيسان 2008. ولم تخطر مديرية الأمن العام الجمهور أو الأقارب والضحايا بما خلصت إليه عملية التحقيق، رغم أن التحقيقات خلصت إلى أنه لم يقم أي مسؤول بارتكاب أية مخالفة."

منظمة حقوق الانسان: التعذيب مستمر ومنتشر في الاردن

" التعذيب في سجون الأردن منتشر حتى بعد مرور عامين على دعوة الملك عبد الله إلى فرض إصلاحات من أجل وقف التعذيب نهائياً. وآليات منع التعذيب المُطبقة حالياً من أجل تحميل القائمين بالتعذيب المسؤولية هي ببساطة غير مجدية. "

18 أيلول، 2008

ندوة سجالية حول طبيعة الازمة الاقتصادية الراهنة

ندوة سجالية حول انهيار السياسة النيوليبرالية وطبيعة الازمة الاقتصادية القادمة. عقدت هذه الندوة في مركز برخت - المدرسة الماركسية في نيويورك في 11 كانون الاول عام 2007. ادار الندوة البروفيسور فيفك تشيبر من قسم علم الاجتماع من جامعة نيويورك. وتحدث فيها البروفيسور في الاقتصاد سام جندن، البروفيسور روبرت برنر من جامعة كاليفورنيا:





ملاحظة:

فتش في google عن كل اجزاء هذه الندوة.

من دروس ابو نيرودا..الشهيد رأفت العزّام

"I love you without knowing how, or when, or from where,
I love you simply, without problems or pride:
I love you in this way because I don't know any other way of loving

but this, in which there is no I or you,
so intimate that your hand upon my chest is my hand,

so intimate that when I fall asleep it is your eyes that close."

From Bablo Neruda

رأفت، هذا ما تبقى من الكلمات، عندما عبرت هذه القصيدة، تذكرت كم كنت تهيم ببابلو نيرودا وتحفظ اشعاره المترجمة. تذكرتك واخذني الحب وعبوري هذه القصيدة بين امور عدة الى مكنونات ضحكتك المتبصرة. واندفعت ادور هذه القصيدة بذهني، اي فقراتها كانت ستستوقفك؟ هل كنت ستهتم بها لو قرأتها؟ هل ستدهشك صور الحميميّة التي فيها.. فتقول: "مدهش!" وترفع نخب العرق. الاخطل الصغير قال في الحميمية ما هو اهم في نظري، وغناه فريد الاطرش..اسئلة كانت تتذاهب في راسي ..واستدرت انظر لكأس العرق فضاءا نحتته يداك.

جالت في ذهني مذكرات بابلو نيرودا: "اعترف انني قد عشت" هذا الماجن والثائر والشاعر..كيف له ان يتكلم عن الحب. كيف له ان يجاهر بكل هذا الصدق في الحب. القراءة الاولى يا رأفت لم تكشف لي الكثير، في الجولة الثانية انتبهت لهذه العبارة التي حاول ان يموه بها اثر خطاه، اوكأنه يعتذر مطأطئا: "احبك ببساطة، بدون مشاكل اوخيلاء" هل انتبهت معي..هل اسمع ضحكتك الآن مدوية، وتحفر هذه القصيدة مكانها في ذاكرتك للابد..
"الادعاء" في الحب، فائض الثقة في النفس في البدء عند طرف مع تدفق عطاء الحبيب على الجانب الآخر قد يودر العلاقة. قد يهوي بما هو جوهري فيها ويحولها لعلبة كبريت...

"الحب يجعل من الذئب نادل مقهى" هكذا لاحظ محمود درويش. لعل هذا شرط من شروطه اولعله علامه على امتناعه، لكنه حلو واكثر عمقا من "الادعاء" اوالخيلاء.. بابلو الخبيث هذا يتقن حد التشكيل ما لم نعبره بعد.

صحي الحبيب من النوم..؟

17 أيلول، 2008

انهيار السياسة الاقتصادية النيوليبرالية..وين النشامى

تخيلوا لو ان الاردن يقوم بتأميم البنك العربي وبنك الاسكان والبنك الاهلي، اوبتأميم شركة البوتاس وشركة الفوسفات او شركات التأمين.. شو كان بيعمل البنك الدولي وصندوق النقد الدولي؟ شو كان بيحكي السفير الامريكي اومجلس الامن،  وين كان بدنا نودي وجهنا من هالناس؟ وين؟!

بالامس اممت الحكومة الامريكية مؤسستي "فاني ميه" و"فريدي ماك" للاقراض. وقبلها تدخلت بضمان اموالها لتمرير بيع بنك "بيرستيرن " لبنك ج-ب-مورغان. اليوم اممت الحكومة الامريكية اكبر شركة تأمين في العالم: شركة آ اي ج.  بالطبع الحكومة الامريكية وفرت نحو  80 مليار لضمان معاملات الشركة وحقوق مساهميها الرأسماليين - يعني ليس تأميما اشتراكيا يعاقب اصحاب رأس المال ويحملهم وزر فشلهم - 

يبقى ان الحكومة الامريكية تحت ادارة بوش والذي جاء على برنامج محافظ يكره بل يتقزز من اي تضخيم لدور الدولة في الاقتصاد بل وحاول لا يزال ان يفرط برنامج الضمان الاجتماعي الامريكي لصالح تسليمة للسوق. هذه الحكومة نفسها تتقدم لانقاذ رأسمالييها من اموال دافعي الضرائب الامريكان ومستقبل برامجها الاجتماعية والانسانية لانقاذ السوق نفسه، الذي كان يطرح وكأنه العلاج السحري  لكل مشاكل البشر ونقلهم للجنة المأمولة، هكذا كان يصرخ جيفري ساكس في بداية التسعينات عندما شعار "العلاج بالصدمة" على دول "المعسكر الاشتراكي " المنهارة وقتها من اجل تجريعها "الترياق " الرأسمالي.

اما حكوماتنا في المنطقة "تتخوزق مختارة.. لا اكراه ولا بطيخ".  

12 أيلول، 2008

شكرا لموسى العزب

ضحالة برنامج حركة اليسار الاجتماعي "الأردنيّة"

جردة حساب للامبريالية الامريكية

حوار هام مع البروفيسور جلبرت اشقر حول جردة الحساب الحالية للامبريالية الامريكية وقبيل الانتخابات القادمة. برطيل للي بترجمنا اياها :)

"Obama, then, is surrounded by people who shaped the perspective of the two Clinton administrations regarding imperial policy. These personnel, drawing lessons from the failure of the Bush administration, today have a tendency to “talk left.” Reading Brzezinski’s latest writings is quite revealing here: it’s Saint Paul’s conversion on the road to Damascus! The role of someone like Joseph Stiglitz, Obama’s economic adviser, is along the same lines. We find here a taking into consideration of the swing of the bourgeois ideological pendulum necessary after Bush".

9 أيلول، 2008

يا غافل الك ..

بتكون انته ساهي لاهي، اومشغول ماسك مسطرين وبتلايس بتالي الجبلة، اوورا كيبورد الكمبيوتر وعندك موعد تسليم نهائي.. لكن فيه مواطن ما بعـزّك وزمان ما شافك، وخاطرة على باله نهفة من نهفاتك وبقوم بدون ما يدورها بمخه ومن غير ما يعطي الموضوع فرصة وبرنلك. وانته مش بس زمان الك مش شايفه: انته ببلد وهوه بلد.

للوهلة الاولي، وبس يرن التلفون وتشوف الرقم بتنفظ اديك وبتتناوش هالتلفون بطيبة خاطر.. بس هالشخص عبين ما تحمس واتصل بيك وبلشت تحكي معه، بصير ترجعله الليالي .. وشو كانت حلوة الليالي.. وببين اكثر اله ليش هوه مبعوص منك اصلا وما كان بيتصل فيك في الاساس، وبكون هيك بلشت الفكرة تلعب براسه.

بس ما صار متصل ولسا الاعراض ما حلها تبين لا عليك ولا عليه، وبخبرك نهفته اللي يعني مش مصدق على الله وواحد يشاركه في هالتكة. بس يعني مش منتبه انه انته ممكن تكون مش بهالوارد، يعني بطابق ثاني .. اوعند هاشم مثلا. ..والوقت والجغرافيا والرمان المفروط بيناتنا بيخلق كمان مسافة واحداثيات. قليل الاحداثيات قديش اخذت من الواحد تا دخلت براسه بالاعدادي..يعني صعب تكون معه اومعها على نفس الموجة.. وهيك ببلش عداد خيبات الامل يكر براسه .. وبيكبس على موال ثاني والعن: قال شو عم بتقرأ كتاب وكثير حلو، ومش مصدقة، ويعني ويا لطيف شي ما جرى ولاصار. وكوني بحب القراءة وفضولي حبيت اعرف شو هالكتاب اللي بتقراه -
- كتاب لمي غصوب
- مين مي غصوب، ما بعرفها، مار علي الاسم بس مش متأكد

شرحتلي عنها وبلشت اتذكر ، وإقرب وابعد .. عرفت مين هيه، تذكرت انه توفى جوزيف سماحة بلندن عندما كان بزيارة مواساة بوفاتها للاستاذ حازم صاغية - زوجها. قرأت وقتها مقال صحفي بالضرورة مختصر عن تجربتها وحياتها.. الصحيح كله ضبابي في راسي بس يعني هذا كل اللي بـ"عرفه عن هالكاتبة.

انا ايدتها انه فعلا من وصفها ممكن يكون كتاب غني. يعني بفهم انه ميّ غصوب ممكن يكون عندها تجربة متفردة وغنية في جوانب متعددة .. لكن الله وكيلكوا ما بعرف عنها غير هالسطرين. وبتمنى اعرف اكثر بس انا على التلفون هلا: لنشوف وين راحت المكالمة، لآنه صاحبتنا نطت تقارنها بكاتبة امريكية اسمها ايليزابيت جيلبرت، اللي ذكرتها ونصحت بكتابها اوبرا ونفري في برنامجها المذكور.

وانا وللآمانة نفسي بتلعي من برنامج اوبرا ونفري، وما بحب انه تكون قائمة قراءاتي مستقاة من برنامجها. الله لا يعوزني على هيك شي.. اللي بده يقرا يقرأ بس ان هيك رأيي وهالبرنامج هذا مش اختصاصي بالمرة. يعني مرة وصت بكتاب ودبك المواطلين الامريكيين دبك فيه..باع ملايين، بعدين طلع الكاتب كذاب. اعتذرت اوبرا، بس انا شو يعني اعتذرت ..يا ريت تعتذر عن الكتب اللي وصت فيها وما فيها كذب..اصلا ما فيها شي
.

حاصله، صديقتي فسرت لي كتاب السيدة جلبرت.. شي من جنس "الانهماك في الذات" لقصص "النيو-إيج" وشي للناس اللي ما فيه شي يعملوه بحياتهم، ولا عارفين الله وين حاطهم، هاي كلها امور بتعنيني مرات بس مش بالضرورة على الطريقة الاحتفالية والتأملية الساذجة. هاي مشكلة اوبرا واتباعها في اكتشافاتهم المستمرة والمستنزفة لذواتهم بذواتهم قشرة بعد قشرة، طيب:

- مين اليزابيت جلبرت؟
- شرحت الكتاب - كتابها اسمه على ما يبدو " كل وصلي وحب" -

انه قصة انسانة تطلقت من زوجها، ورايحة على الهند وما بعرف بعد مشوار طويل عريض استغرقها سنة رجعت على بلدها بعد ان تعرفت على نفسها.. يعني على منوال كتاب باولو كولهو، الكيميائي. ولآني لا انظر لكتاب باولو بالعين الجليلة .. ندت مني عبارة عدم اكتراث بكتاب الزابيث - انا ما قريت الكتاب طبعا، بس هاي ردت فعلي بعد ما وصفتلي اياه - يعني مش معني في موضوع الكتاب. وقلت بتلقائية، مالواحد اكيد مرات بكون تلقائي على التلفون . وقلت انه ممكن جدا انه يكون كتاب ميّ غصيب اغنى واصدق من كتاب الزابيث.

ويا غافل الك الله.. كيف اقول هيك. واتهمتنى مباشرة بانني بطلع عقدي.. وما بعرف شو..

- طيب ليش بتصادريلي رايي، ضروري يهمنى نفس الموضوع اللي هامك وبنفس الوقت..

انا ما بعجبني هاللون من الكتب وما بدي اعرف "ذاتي،" خلصتها هالمرحلة زمان واعرفت انه ما الها داعي، ما بتغير شي، بعدين ما حدا عارف اصلا.. يعني زي الابراج مثلا، انا بقرا البرج اللي بيطلع بوجهي ودايما بينطبق على. لكن اللي حاب يتعرف على ذاته حرّ هوه، واللي بدوه ينهوس بحالة وبنفسيته واالذي منه برضه براحته، بس بلاش يعتبر هيك ومن الباب للطاقة انني بشاطره هيك اهتمام اونهم، بلاش، وابعد عني هذا الكأس،

وخذلك، وخلص وصار بدها تنهي المكالمة.. ما بعرف نرفزت الاخت، ممكن يعني مني اومن شي طرق براسها وهي بترتب في الطناجر في المطبخ - برضه مني ،- وهيك فصلت و"يالله ..بس حبيت .." وضاغطة كثير على تا تنهي المكالمة باسرع وقت وبلطف

طيب ليش صعب انه تكون مئ غصوب عندها تجربة اغني من اليزابيث. شو هالمشكلة، يعني ليش مش ممكن؟ شكله المشكلة عند صديقتي لا هي بمي غصوب، ولافارقة مع اجرها اصلا اليزابيث جلبيرت .. هي بس بدها تنزعلي مساي مجانا، وعلى حساب القراء. والا كان بعثتلي ايميل بموضوع المكالمة قبلها بوقت حتى احضر حالي، اعمل شي بحث ، على الاقله اضبضب عقدي عنها لا ننفضح .. وبلكي ما بدي احكي بهيك موضوع

لسا عندي شوية حكي عالموضوع بس لازم اروح قبل ما تنشف الجبلة








7 أيلول، 2008

يعني ومش راحمين العمال

وخطوة الاتحاد المركزي اولا تمت باسلوب تعسفي تماما. والهدف من هذا الاجراء هو مصادرة قدرة العمال والعاملات في مواقع عملهم المختلفة على اخذ المبادرة والتحرك والمواجهة المباشرة لما يقع عليهم من ظلم، لصالح تضخيم سلطة الجالسين خلف المكاتب في الاتحاد العام في عمان - الشميساني، الذين قلما يزورون مواقع العمل ولا يعانون ما يعانيه العمال والعاملات في مواقع عملهم المختلفة. إن ضرب الحركة النقابية العمالية وافراغها من محتواها وزخمها الديمقراطي النامي وشل مبادرتها يساهم في تمرير ما تبقى من سياسة التصفية (التخاصية) النيوليبرالية للبلاد. ان تضخيم دور قيادة الاتحاد المكتبية البيروقراطية وسلطتها على العمال هو حلقة اساس في هدم الحركة العمالية النامية وشرذمتها. انه قرار ومنهج يجب دحره.

جريدة الغد تتابع منذ عدة ايام اعتداء قيادة الاتحاد العام لنقابات العمال على حقوق العمال ومكاسبهم الديمقراطية. حيث قررت هذه قيادة الاتحاد العام وعلى نحو غير ديمقراطي بل وتعسفي حل كافة الفروع النقابية للنقابات العمالية في المواقع. وتحويلها الى لجان نقابية بدون اي سلطات تذكر بالرغم من تنديد العمال وممثليهم وعدم موافقة الاغلبية الساحقة منهم على هذا القرار. بل قامت قيادة الاتحاد العام وبالتعاون مع مدراء الشركات بالالتفاف على العمال وفروعهم المنتخبة ديمقراطيا في معرض تنفيذها للقرار المشؤوم ذاته. شو سبب هالقرار؟ ولوين عم بيخذوا عمال وعاملات بلادنا؟ والحكومة من بعيد ممثلة بوزارة العمل بتقول ما دخلني! طبعا ليش هيه مضطرة تتدخل، ما قيادة الاتحاد قايمة بالواجب وزيادة.

مع تصاعد نضالات الحركة العمالية في الاردن والتي بالكاد يسمع لها احد اويعبرها احد. كأن العمال اجسام غير مرئية في مجتمعنا، مواطنين يمكن دائما تجاهلهم بل واعتبارهم نكرات، ان تدكم بواحدهم وتتعدي عنه بدون ادنى التفاته اواعتذار. . وقد حذرت منذ فترة ان معركة السلطة والبرجوازية القادمة ضد العمال في الاردن هي بالاساس معركة القضاء على المحتوى الديمقراطي والمستقل لحراكهم. وصولا لفرض بقرطة ومركزة هذه النقابات وبشكل اساس من خلال التعاون مع قيادة الاتحاد العام المهترئة والانتهازية ذاتها. لم تستطع الدولة القضاء على حق الاضراب في قانون العمل وإن حاولت محاصرته وافراغه، فهي من جهة طرف موقع على اتفاقيات ومعاهدات دولية بشأن حقوق العمال. كما ان اتفاقية التجارة الحرّة بينها وبين امريكا تمنعها من اي اعتداء سافر على حقوق العمل بهدف تهيئة بيئة عمل منافسة لتلك التي في امريكا. هذا المكسب للعمال في الاردن تم ادراجه في الاتفاقية نتيجة اصرار النقابات العمالية في امريكا في اواخر ايام حكم كلنتون بعد ان خوزقهم هذا الاخير كثيرا من خلال تمريره اتفاقيات النافتا والتي كان قد رفضها الكونجرس قبل فترة ترؤسه.

وهكذا فالحل بالنسبة للبرجوازية المحلية وللحكومة هي في تحويل الجسم العمالي لجسم غير فاعل. فالحكومة تخاف ان تخرج النضالات العمالية على اتساعها وتواترها عن سيطرتها وتتحول الى جسم اجتماعي سياسي مستقل. يعني ان لا تقتصر على نضالات مطلبية خاصة في مواقع العمل من مصانع ومؤسسات هنا وهناك، الى ادراك العمال انه بدون تطوير نضالاتهم المطلبية الى نضالات سياسية ديمقراطية على مستوى البلد فإن ما ينتزعوه من اصحاب المصانع من علاوات وامتيازات يتم تمزيطهم اياه في الشارع، في السكن والملبس والغلاء المستطير في البلد عموما.

قيادة الاتحاد العام المتمترسة خلف مكاتبها المكيفة في عمان، والتي تتبادل المنافع في علاقاتها مع الرأسمال المحلي ومع مياومات وسفريات الندوات والمؤتمرات العمالية الاقليمية والدولية. يزعجها ويحرجها نضال القيادات العمالية الشابة في الفروع وتصديهم لاعتداءات وتماديات المستثمرين وارباب العمل على اشكالهم. بدها كل شي يكون تحت سيطرتها وبالايقاع الذي يناسب بلادتها واجازاتها ومياوماتها والتزاماتها الخاصة .. وهي غير مضطرة لا سياسيا ولا ما يحزنون لتطوير نضالات العمال المطلبية اوالتعاطي معها على مستوى البلاد عموما. اكثر من مليوني عامل في الاردن مغيبين عن اي تعبير سياسي اواجتماعي عن هويتهم ومصالحهم الطبقية الخاصة والتي هي في صلب مصالح الوطن.


وخطوة الاتحاد المركزي اولا تمت باسلوب
تعسفي تماما. والهدف من هذا الاجراء هو مصادرة قدرة العمال والعاملات في مواقع عملهم على المبادرة والتحرك ومواجهة ما يقع عليهم مباشرة، لصالح تضخيم سلطة الجالسين خلف المكاتب في الاتحاد العام في عمان - الشميساني، الذين قلما يزورون مواقع العمل ولا يعانون ما يعانيه العمال والعاملات في مواقع عملهم المختلفة . مكاتب هي ابعد ما تكون عن معاناة الآف العمال في مواقع عملهم في مختلف مناطق المملكة. ان هذا الاجراء هو لبنة اساس في ضرب ديمقراطية ومبادرة الحركة العمالية في الاردن في وجه التصفية النيوليبرالية للبلاد. وهو يهدف الي فرض بناء بيروقراطي تعسفي على الحركة العمالية يقتل مبادرتها وحراكها ويحولها الى شرذمة افراد يستجدوا اعطيات ارباب العمل وليس لهم اي تأثير اجتماعي سياسي على البرجوازية المحلية اوعلى القرار السياسي والاقتصادي في البلاد. انه قرار هدفه ضرب قوة اجتماعية اساسية ورصيد هام للشعب في صراعه الديمقراطي والسياسي ضد النهب والطغيان في البلاد.

انني ادعو كافة مؤسسات المجتمع المدني والتنظيمات السياسية والنقابات المهنية وجمعيات حقوق الانسان لمناصرة العمال في الاردن لوقف هذا الاعتداء الجائر والخطير.

3 أيلول، 2008

في عزوف الاستاذ باتر وردم عن الكتابة..وملاحظات اخرى

  • قرار باتر وردم العزوف عن النشر هو قرار قاس وانا شخصيا اتمنى ان يكون طارئ. ونحن بالضرورة نختلف في المنظور و في مرجعيات التحليل. وانا لست هنا بصدد تقييم كتابات الاستاذ باتر. ما راعني اكثر من اي شئ آخر هو قرار باتر " الطوعي" بالامتناع عن النشر. لماذا؟ كيف انتهى لمثل هذا القرار؟ هل هو قرار احتجاجي؟ وضد من؟ ما هي شروط العودة عنه؟ هل نضب، اوكما يقال بوكسة عدم القدرة على الكتابة؟ لا اعتقد ذلك؟ بصرف النظر عن المسببات الشخصية وما شابه يبقى انه في مجتمع ما ان يعلن كاتب قراره بالامتناع عن الكتابة هي لحظة تستدعي التوقف عندها.
لقد ذكر باتر مبررات عدة لقراره، وانا قرأت بعضها، لكنه كان يوردها بمرارة. ويبدو انه اتخذ قراره على مراحل إن لم يكن بتردد. انه امر معيب لمجتمع ما ان نصل لمثل هذا القرار في رأيي. معيب ليس بالضرورة على باتر بل على الوسط الذي يكتب فيه ويقرأ فيه لباتر وامثاله. ليس لانني اتفق مع بعضهم، فقد ذكرت اننا اختلفنا ونختلف مرارا لكنني لم اكن لاتمنى ان اسمع مثل هذا القرار، حتى من سلطان الحطاب مثلا. اوفهد الفانك حتى لما بيكتب عن الاقتصاد.. وجد.


دلالات مثل هذا القرار من كاتب شاب ايضا، واذا نفذ فهو معيب لنا وللمجتمع وللقضايا التي لا زلنا نتناقش حولها. وهي مؤشر خطير اننا ننتجه نحو آسفل السافلين. وهو ليس دليل فشل لا "لليبرالية الجديدة" ولا "للمحافظين الجدد " والقدماء كما يهلل البعض، فلا الهزائم ولا الانتصارات تكون على الورق اوبالورق حصرا. يبقى انه في رأيي دليل فشل اجتماعي وحضاري عام علائمه بائنة.


انا اتذكر تعرفت على هذا الفشل والتراجع على الاقل في بعض محطاته. اتذكر كيف ان استاذي ولاحقا مدير مدرستي اضطر ان يقف امام لجنة الاقتراع في الانتخابات البلدية ليعلن انه أميّ ويريد ان يصوت شفهيا. حتى ما يصير بوق - خيانة - بالكتلة. انتفض احد "الاميين" من نفس كتلته: "لا يا استاذ، الله لا يرد الكتلة اذا بدك تصوت امي" لكن الاستاذ اصرّ وصوت امي.


اتذكر كيف بدأ التجييش الاقليمي والعشائري في الجامعات مثلا، وكيف خطط له وانطلق من مباني عمادات شؤون الطلبة في الجامعات الرسمية وباشراف الاجهزة الامنية ضد اي تحرك طلابي لليسار. انتهى اليسار الطلابي اوضعف، ولكن اين انتهت الجامعات؟ وكم تدنى مستوى الحوار فيها؟


انا اشد على يد  من يناشد الاستاذ باتر وردم الاستمرار في الكتابة، ان نبقى نختلف معا ونتحاور وان يكون للقراء وللمستقبل كلمته مرّه بعد اخرى بدون ان نخسر من قدرتنا على التلاقي ومعرفة ما هو قيم ومهم في تجربتنا. واتمنى ان نشهد بزوغ جيل ضخم من الكتاب واصحاب الرأي.

20 آب، 2008

الاماني الكاذبة لحفاوة جبهة العمل الاسلامي بلقاءات الذهبي مع حماس


وهكذا يرمم الحكم رصيده السياسي الداخلي وبدون كلفة، ويثلم مصداقية قيادة الحركة الاسلامية ويكشف هيافة خطها السياسي وخلوّه من اي برنامج عملي. لكن ايضا يكشف تحسب الحكم من نتائج الانتخابات الاسرئيلية القادمة والتي قد تزج برئيس حزب الليكود - نتنياهو لترأس الحكومة الاسرائيلية. وهذا الاخير لا يراعي كثيرا حساسية الحكم الاردني، إذ ان حكومته هي التي اوعزت بمحاولة اغتيال خالد مشعل الفاشلة في عمّان عام 1998. إن الحكم بحاجة لان يبقي قنوات الاتصال مفتوحة مع كافة الاطراف وبدون التزامات حتى يتضح المساق الذي سوف تتبين عليه توجهات السياسية الامريكية، والاسرائيلية، في المنطقة خصوصا بعد الانتخابات الامريكية في تشرين الثاني.


بعد ان دخلت اسرائيل في اتفاق هدنة مع حماس تم سمسرته من خلال رئيس المخابرات المصرية، عمر سليمان. وبعد ان اتضح التزام حماس بهذا الاتفاق الذي وصل حد انها توعدت بملاحقة تنظيمات حاولت خرق الهدنة باطلاق صواريخ باتجاه اسرائيل. بعد ذلك اقدمت الحكومة الاردنية وبحذر شديد، وبخطوة لا تتعدى مثيلتها في الحالة المصرية، واوعزت لمدير مخابراتها، الذهبي، بفتح خيوط الاتصال مع عضوي المكتب السياسي من حماس، محمد نزّال وزميله، اولعلها قد سمحت له بكشف غطاء السرية عنها. خصوصا ان هذا الكشف\الاعلان تم بعد ان تكتمت قيادة جبهة العمل الاسلامي عن لقاءات سرية مثيلة بين نوابها ومسؤولين في الحكومة الاردنية في آواخر تموزالماضي.

ما بدي اطول الحديث، بالطبع الحكومة كانت بحاجة لهذه الاشارات من الجانب الاسرائيلي حتى تقوم بما قامت به وتكشف عن اتصالاتها بحماس. وقد قيّفت خطوتها كما ذكرت على مقاس السلوك المصري بهذا الخصوص، وما حدا احسن من حدا. فاذا هاجمتها اسرائيل اوسلطة عباس فإنها سوف تحتمى بالمثال المصري. واذا ما تجاوبت حماس معها فــ"يـا دار ما دخلك شر." فالاتصالات من البداية تمت من قناة امنية. وهي غير ملزمة لصانع القرار السياسي في الاردن في آخر المطاف.

هذا في باب "اللياقة" و"الحذر." اما في باب الدوافع، فهاجس الحكم الاساس هو الوضع الداخلي في الاردن، والاستقطاب الحاصل في البلد وبالذات مع التيار الاسلامي. وقد ظهر هذا الاستقطاب من جانب التيار الاسلامي من خلال استمرار انتخاب العناصر المقربة من حماس للمواقع القيادية في تنظيمات تيار الاخوان المسلمين في الاردن قبل وبعد الانتخابات البرلمانية الاخيرة. يتكشف الآن ان الاتصالات مع حماس ترافقت على ما يبدو مع اتصالات مع قيادات في جبهة العمل الاسلامي رفض رئيس الحزب زكي بني ان يكشف عن ماهيتها في السابق، بل ووصفها بالاجابية.

وعليه، وما ان تم الاعلان عن اللقاءات حتى خرج الناطق الاعلامي قي حزب جبهة العمل الاسلامي ليعبر عن الارتياح والتفاؤل بهذه الخطوة. ولم يفوت هذا الناطق ان ينوّه:
"،اما داخليا فاشار الى "ضرورة فتح قنوات الحوار" بين الحكومة وبين الحركة الاسلامية والقوى الاخرى، بما يفضي الى "انفتاح سياسي يكفل لجميع القوى المشاركة في صنع القرار" ،اما خارجياً فحث على "انفتاح" السياسة الخارجية على "جميع القوى الفاعلة بعيدا عن منطق التحيز والاصطفاف"
هذا التفاؤل زاد عياره عندما عبر هذا الناطق ذاته في ذات التصريح: "ليس من المستغرب بعد ترميم الاردن لعلاقته بحماس ان تكون هنالك مبادرات اردنية من شأنها تقريب وجهات النظر بين الفرقاء الفلسطيني"

هيك، وبجرة قلم. فعلا، "ليس من المستغرب،" ليش ظل شئ مستغرب عن عدم مبدأية قيادة الحركة الاسلامية. نفسه هذا الناطق الرسمي كان قد نطق بما يلي قبل شهر تقريبا: "الغرايبة:الانظمة الرسمية العربية فقدت مبررات وجودها وعليها ان ترحل." يبدو ان اذا كانت
قيادة الحركة الاسلامية تهدد بقاء الانظمة فـ"ابشر بطول سلامة يا مربعي..."

وهكذا يرمم الحكم رصيده السياسي الداخلي من جديد وبدون كلفة، ويثلم مصداقية قيادة الحركة الاسلامية ويكشف هيافة خطها السياسي وخلوّه من اي برنامج عملي. لكن ايضا يكشف تحسب الحكم من نتائج الانتخابات الاسرئيلية القادمة والتي قد تزج برئيس حزب الليكود - نتنياهو لترأس الحكومة الاسرائيلية. وهذا الاخير لا يراعي كثيرا حساسية الحكم الاردني، إذ ان حكومته هي التي اوعزت بمحاولة اغتيال خالد مشعل الفاشلة في عمّان عام 1998. إن الحكم بحاجة لان يبقي قنوات الاتصال مفتوحة مع كافة الاطراف وبدون التزامات حتى يتضح المساق الذي سوف تتبين عليه التوجهات السياسية الامريكية في المنطقة بعد الانتخابات الامريكية في تشرين الثاني.

حفاوة حماس والاعلان عن العلاقة مع الحكم في الاردن هو من جهتها كونها نجاح نسبي في خلخلة الحصار الرسمي العربي -الامريكي - الاسرائيلي المفروض عليها برغم قبولها بسلطة اوسلو وبحل الدولتين. هذه الخطوة قد لا تروق لعباس واساط ما في سلطته. وتطور هذا الخط بالنسبة لحماس قد يضع ضغطا اضافيا على سلطة عباس ويفتح الباب لتفاهم قريب مع حماس.

يبقى ان حماس تستطيع ان توازن علاقتها مع الحكم في الاردن، فلها ذراع سياسي في الاردن - الاخوان المسلمين - وبرغم تحفظنا عليه، الا انه تنظيم سياسي واسع وفاعل. بينما فتح وتيار السلطة الفلسطينية، وحلفاء حركة التحرر الفلسطيني تاريخيا في الاردن فقدوا اي اوراق فاعلة لهم فيه وباتوا غير قادرين على بناء اي زخم مؤثر. هذه احدى "ابداعات" عرفات وحرصه هو الآخر على الانظمة العربية. بل وهذا العجز في الفاعلية والتأثير قد ينسحب عليهم حتى في الضفة الغربية مقارنة بقوة حماس وحضورها الواسع.

من جهة الحكم في الاردن فهذا على نحو ما مؤشر على قدرته على الدخول على الملف الفلسطيني وعلى نحو مقبول بل ومرحب به من اكثر قوى الشارع الفلسطيني "رفضا" للمشروع الامريكي -الاسرائيلي للتسوية. هذا المسار هو مرتهن بشكل رئيسي بالمدى التي تود حماس ان تذهب به في علاقتها مع الحكم في الاردن. لكن استخدام الاردن كادوات في تنفيذ الاحكام الاسرائيلي ضد اسرانا الابطال وزجهم في السجون في الاردن ليكملون هذه المحكومية الباطلة كافي ليضع سقف منخفض لمستقبل وطبيعة هذه العلاقة وافاقها. ويطوح سلفا بالاوهام المضللة حول "دور اردني .." والتي يروج لها جناح من البرجوازية في الاردن على لسان ناهض حتر على سبيل المثال. فاذا كانت حماس ترفض لعباس ان يقوم بدور السجّان والشرطي الاسرئيلي فما الذي يدفعها للقبول بهذا الدور من الحكم في الاردن. هذا بالضرورة ليس ولن يكون المدخل لعلاقة سليمة وكفاحية بين شعبنا على طرفي النهر. فقط علاقة مبنية على اساس من حكم ديمقراطي يتم فيه تداول السلطة من قبل مؤسسات منتخبة انتخابا نزيها عادلا وديمقراطيا من الشعب هوالكفيل بتشكيل اللبنة الاساس في بناء مستقبل مشترك وواعد لشعبنا في الاردن وفي فلسطين.

11 آب، 2008

رحيل الشاعر محمود درويش


هنا الراحل محمود درويش يتوسط الكاتب الياس خوري والفنان مرسيل خليفة في زيارة لموقع مجزرة صبرا وشاتيلا

لحطة الخسارة قاسية.. محمود درويش يذهب مبكرا كشاعر وكانسان. هو الذي قال:

"في الرحيل الاخير احبكِ اكثر.."
" في الرحيل الاخير نرحم وردة الدار .."

وفي هذا الرحيل عسى ان نحبُكَ اكثر.. نلتفت للحصان الذي تركته وحيدا.. لفلسطين "تلمع لها ليلها خاتما خاتما" وكم كنت تود لو تنتظرها.. في الرحيل الاخير نحبك اكثر.

في الجدارية لعبت على متناقضات الموت والخلود، على هزائمه المنتصرة..هذه لعبة تليدة في فلسطين وقبل الناصري، يتقنها من لا يخافون من الخلود..هم انفسهم من لا يخاف من الموت.

وفي مجال المتناقضات ذاتها ان نرى بؤس الصهاينة عندما يخرج اهم شعراء العربية في العصر الحديث من قرية دمروها عام 1948، البروة.

انا استعر من كلامك لان لغتك صارت فينا، مفتاح تذهب فيه آهاتنا فيما انفتح وفيما انغلق.. أننا لن ننعاك، الشعراء فقط هم من ينعون انفسهم.. وانت لم تفعل ذلك شعرا.


3 آب، 2008

المواطن وبيع الكلى داخل وخارج الاردن؟

عن جريدة الرأي : وفاة 35 أردنيا باعوا كلاهم بالخارج والقبض على عصابة غررت بهم
ويتا بع نص الخبر :
" ابلغ عضو لجنة متابعة مرضى الكلى ورئيس جمعية مرضى الكلى الأردنية الدكتور محمد غنيمات الرأي وفاة (35 ) من بين 120 شابا غرر بهم وباعوا كلاهم خارج الأردن خلال الاعوام الثلاثة الاخيرة .
وقال غنيمات ان التحقيقات كشفت أن مهمة السماسرة التغرير بالشباب الفقراء والإيقاع بهم وغالبيتهم من مخيمي (البقعة والحسين) مقابل (3) ألاف دينار تدفع لهم مقابل الكلية الواحدة ."
وهكذا فهذه المشكلة من وجهة جريدة الرأي ومن وجهة الدكتور غنيمات هي مشكلة "سماسرة" يغررون بالشباب.. انها حسب محرر الخبر مشكلة امنية وليست مشكلة اجتماعية اقتصادية متفاقمة يغلفها حالة بؤس وعدمية، حالة الا جدوى، والتي تغلف المجتمع برمته، وهي بالذات التي تدفع بهؤلاء الشباب بل تفرض عليهم وتضطرهم هم وامثالهم مثل هذه الخيارات الا انسانية المفزعة.

وهكذا فقد "نصب كمين لهم" (أي السماسرة،) وعليه فالحل المقدم من اجهزة الدولة هو الحل الامني، والذي تم انجازه بالطبع، وانتهى..كل عام وانتم بخير، وبتقدر تعلّي صوت المسجل اذا بدك..اعطيها!

3 تموز، 2008

قرار خطير من النواب يجب وقفه والتراجع عنه لضمان سيادة الاردن وكرامة ابناءه

اطل النواب علينا برفضهم لتعديل قانون العمل. التعديل الذي يقضي بالسماح للعمال الاجانب الانتساب للنقابات العمالية الاردنية. لقد رفض النواب القرار بحجة واهية اسمها "الاعتداء على السيادة." اولا، ومن وجهة نظري فالنقص في التعديل المطروح من الحكومة انه تحدث فقط عن الانتساب لكن لم يعطي غير الاردنيين حق تشكيل النقابات اوالترشح لرئاستها وهذا نقص خطير ايضا والتفاف على الحريات النقابية من وجهة نظري.

اما فيما يخص موقف النواب، فهو موقف مخزي ويعبر عن انحياز النواب الطبقي الجشع لصالح اصحاب العمل والرأسمال. إن الخطر على السيادة لا ياتي من العمالة الوافدة بل ممن استملك مقدرات البلد ومواردة وثرواته الاساسية بتراب المصاري، بعد ان دفع ثمنها شعبنا وبمساعدة وتبرعات وتضامن الشعوب المجاورة والصديقة معنا. لقد تم التفريط في كل عناصر السيادة تحت اعين النواب وبموافقتهم - باستثناءات محدودة من بين صفوف النواب - عندما هلهلوا وبصموا على مئات القوانين التي طرحتها عليهم الحكومة فيما يخص التخاصية وفرض النهج النيوليبرالي الذي يعاني المواطينين جمعيا تحت وطأته، بالمقابل يصهلل من باع وقبض وخان الوطن وسيادتة وقد زادت ثرواته بغير حساب في العشرين سنة الاخيرة.

الاخطر ان رفضهم لهذا التعديل، والذي هو بحد ذاته تعديل مجزوء وابتر كما ذكرت، ولا يعطي العمال حقهم سواء مواطينين ام غير مجنسين. إنه يفتح الباب على سهولة استبدال العامل الاردني بالاجنبي المجرد من حقوقه ومن آليات الدفاع عن لقمة عيش كريمة. وهذا سوف يضرب الجسم العمالي في الاردن وكفاحيته، وسيفتح المجال لاصحاب العمل ان يستوردوا العمالة الاجنبية ويعاملوها اسوأ معاملة إذ انها بدون قدرة مقاومة. بينما العامل المواطن في الاردن محشور في الزاوية مطأطئ الرأس إذ انه قابل للاستبدال بأي لحظة.

إن هذا لتطور خطير، وعلى الطبقة العاملة ومؤسساتها ان تقاومه لاسباب تمسها مباشرة ناهيك عن الاسباب الانسانية والاخلاقية. يجب ان يعمم على العمال الاجانب ونقابتهم في بلدهم الام خطورة هذا القانون وتبعاته عليهم وخصوصا ان غالبيتهم تعرضت وتتعرض لسؤ المعاملة في الاردن ولضروف عمل غير انسانية بحسب ما تكشف التقارير العالمية. على النقابات في الاردن العمل على حملة محلية للتوعية وعالمية للتنديد بهذا الرفض وقصور القانون المفروض من الحكومة. والدفع باتجاه قانون عمالي تقدمي وديمقراطي يستوعب التطورات في مجال العمل ضمن ظروف العولمة الحالية ويستجلي تبعاتها.

إن نضال العمال هو الضمانة شبه الوحيدة الباقية والتي يحصل منها الوطن ولو على جزء بسيط من ثرواته والاموال المدورة فيه. إن معاشاتهم اموال تصرف وتبقى في البلد وهي ليست للبذخ وبالكاد للعيش. اما ارباح ارباب العمل فهي "داخلة خارجة" بدون رقيب اوحسيب ومعظمها يطارد فرص الاستثمار في الداخل لكن معظم الاحيان في الخارج. إن ما ينتزعه العمال من اجور وزيادات من خلال نضالهم وتضامنهم ضد جشع ارباب العمل في الاردن لهو الوسيلة الوحيدة تقريبا التي تمص البلد فيها اصبعها مما تملك وتعمل ومما يحكى فيها عن معدلات نمو وارباح، إذ ان الحكومة قدهيكلة ضريبة الدخل والضرائب الاخرى المفروضة على الاستثمار بحيث باتت لا تجلب لخزينة الدولة، وعلى نحو ما للبلد ككل، اي شئ يذكر.

من جهة اخرى، فهل يقبل اصحاب هذا القرار ان يعامل الاردنيين العاملين في الخارج على هذا النحو الفض. خصوصا وان عوائد المغتربين الاردنيين في الخارج هي من اكبر مدخولات الخزينة الاردنية ومن اعلى النسب في العالم بالنسبة لاجمالي الدخل القومي. فهل يقبل البرلمان ان يخضع مواطنينا للتمييز في الخارج؟ ان يحرموا من حقهم في التنظيم والدفاع عن لقمة عيشهم؟

والحقيقة التي يعرفها الجميع، ان برلمانا كان متوسط تكلفة المقعد الانتخابي فيه خلال الحملة الانتخابية الاخيرة تتجاوز المليون دينار لا يمكن الا وينحاز لصالح الاغنياء، لصالح اصحاب العمل، الرأسماليين، من اجل ضرب تضامن الطبقة العاملة في الاردن وكسر شوكتها. أن رفض النواب لهذا التعديل اعلاه تحت هذه المسميات يكشف المحتوى الطبقي الجشع لتشكيلة البرلمان الحالي، وانحيازهم التام ضد مصالح شعبهم ومن هم في اشد الحاجة للعون التضامن.

يجب المطالبة بنقاش عام وعمالي للتعديلات على القانون اولا واخيرا ومن كل العمال في الاردن على ان يتوفر لهم ويترجم بلغاتهم للمشاركة من قبلهم ومن قبل ممثليهم في النقاش، سواء في الاردن اومن قبل نقاباتهم في بلادهم التي جاؤوا منها. وعلى التعديلات ان تكفل الحق بالتنظيم النقابي لكافة العمال مواطينين واجانب بما في ذلك حق تشكيل النقابات والترشيح للمناصب العمالية النقابية وعلى كافة المستويات وعلى قدم المساواة.

وسأعود للموضوع قريبا.

الجامعة اللبنانية وصفحات من تاريخ اليسار في العالم العربي


... فإننا في الحزب يحق لنا ان نفخر بنضال رفاقنا التاريخي، طلاباً واساتذة، قبل انشاء الجامعة الوطنية وبعده... يحق لنا ان نفخر باستشهاد فرج الله وان نفخر باستجواب الشهيد الكبير كمال جنبلاط للحكومة بعد استشهاده ويحق لنا ايضاً ان نفخر بتوقيع المحامي اميل لحود وزير التربية لقرارات الجامعة الوطنية في تموز 1951 بعد قرار مجلس النواب في 5 شباط ،1951 أي بعد ثلاثة ايام من اصابة فرج الله بجروحه القاتلة... واميل لحود هو عضو سري في حزب الشعب.... الحزب الشيوعي اللبناني ايضاً... إن للحزب الشيوعي اللبناني بصماته في تاريخ الوطن كله، ليس فقط في مقاومته من أجل تحرير الأرض ونضاله من اجل السيادة والاستقلال وشهدائه العمال والنقابيين.... بل ايضاً وأيضاً في سبيل التعليم الرسمي والجامعة الوطنية... إننا نفتخر إذن بأننا حزب الوطن، حزب القضايا الوطنية... حزب الجامعة كما حزب المدرسة الرسمية كما حزب المقاومة والتحرير والتغيير...

25 حزيران، 2008

عمّال ملح الصافي ونقابة المناجم والتعدين؟

قررت نقابة المناجم التعدين العودة إلى رشدها وقبول عمال ملح الصافي في عضويتها:

"..وأشار إلى أنه تلقى تطمينات من نقابة عمال المناجم والتعدين تفيد بموافقة النقابة على إدراج عمال وحدة ملح الصافي في كشوفات العضوية لهئيتها العامة، ما سيحمل القضية تصعيدا نقابيا يلتزم تدخل اتحاد النقابات العمالية بشكل اساسي."


نقابة المناجم والتعدين ارتكبت خطأ فادح في عدم شمول هؤلاء العمال في عضويتها. وخطورة هذا التصرف تكمن في انه يفتح ثغرة نحو تقسيم الجسم العمالي ويسهل على الشركة الكيل لهم بمكاييل مختلفة بحسب ما تراه مناسبا وما يضرب روح التضامن بينهم. روح التضامن والثقة المشتركة بين العمال هي سلاحهم الوحيد، وهذا ما ادركه عمال ملح الصافي ويطالبون نقابة التعدين باحتضان قضيتهم. نقابة المناجم والتعدين تقوي موقعها من خلال اتساع قاعدتها العمالية وديمقراطية قراراتها وشفافيتها مع العمال وبهم.

الشركة والحكومة من خلفها تلعبان لعبة قذرة. شركة البوتاس حققت ارباح خيالية في الاعوام الاخيرة وخصوصا وان اسعار المواد الغذائية في ارتفاع مستمر والطلب على الاسمدة والاملاح على اشده دوليا. انها شركة دخلت على شركة جاهزة وهي شركة احتكارية طبيعية وفعلية بالمعني الاقتصادي. لقد ذكرت في السابق، ان من مصلحة الاقتصاد الاردني ان يفرض ضرائب متصاعدة على هذه الشركة ويناصر حقوق العمال بربط دخولهم بسلم التضخم وضمان كافة انواع الاعانات والسكن والتنقل وساعات العمل والتغطية الصحية والتعليم وكل مطالب العمال. الشركة لن تغامر بترك الموقع حتى ولو كان ربحها يساوي اوقريب من الصفر ما زالت تستطيع ان تصدر وبارقام عاليه كما هو الحال الآن. هذه هي الطريقة الوحيدة التي من خلالها ممكن ان يبقى بعض المال المنهوب من الاستثمارات الخاصة هذه ليدور في البلد ويرفع مداخيل ابنائها.

يجب الضعط من قبل كافة مؤسسات المجتمع المدني وكل المواطنين والقضاة والبرلمانيين على الحكومة وهذه الشركات لانصاف العمال. المطلوب من هذه الشركات ان تسعى لتبرير موقفها وتعنتها امام العمال وليس العكس. يجب مناصرة الاضراب سواء في المصنع اوفي الحركة ونقل المنتج وتوزيعه وفي الموانئ ايضا. فقط روح تضامن العمال عبر كل مراحل الانتاج والتوزيع والنقل وعبر اكثر من صناعة هي الضمانة الرئيسية إن لم تكن الوحيدة لانتزاع مطالبهم.

22 حزيران، 2008

الصيف وازمة المياه المزمنة في الاردن ..فهل من حل؟


تشكي بلدتي نحلة والكتة في لواء جرش من انقطاع المياه لمدة اكثر من 21 يوما. تدني مستوى المداخيل في القرى الاردنية يحول دون القدرة على شراء صهاريج المياه للعديد من الاسر نتيجة ارتفاع كلفتها وبالذات مع ارتفاع اسعار الديزل.

طيب شو هالمشكلة، واللي بزيد الطين بلة انه المياه بالاخير بتتوفر مش يعني من مرة الوضع شحيح. طبعا القصة اعقد من هيك. والسياسة المالية لها تعقيداتها العديدة من الضخ الجائر لمياه الازرق، لعدم وجود مشروع حقيقي وبيئي متوازن لضخ مياه الديسة التي لا تزال على نحو واسع رهن استخدام المستثمر الذي يكاد يستملك كل الاراضي المحاذية لذاك الحوض المائي؟! الى ما ارتضته الحكومة الاردنية من حصة مياه بحسب اتفاق وادي عربة. لكن الاخطر في كل ذلك في نظري هو التخاصية في هذا القطاع، وهذا بالفعل بحاجة لدراسة. لكن في بلد يشكو قلة المياه لماذا يسمح بشركات المياه الخاصة كالكوثر وغيرها باحتكار تعبئية وتسويق المياه وجني الارباح منها. ما الذي يجعل مياهنا المعلبة تباع في اسرائيل مثلا؟

في الصورة اعلاه منظر من برنامج Google Earth لجانب من حي عبدون - اضعط للتكبير.- ارجو ملاحظة عدد برك السباحة في المساحة المحدودة والمذكورة تلك، ولا حسد. السياسة المائية في الاردن وادارة ازمتها هي جزء وانعكاس للسياسة الطبقية الفاشلة عموما في الاردن، والتي تكرس الفروقات الطبقية والانسانية عموما، بشكل مفزع لا يبرره تاريخ المنطقة الاجتماعي بل هو يدمر جوانب من هذا الارث الغني. ما المانع بالغاء برك السباحة في البيوت على ان تقوم الحكومة ببناء بركة سباحة عامة في كل حي، اوبركتين اوعلى نحو نسبي ومجاني. ومعلش خلي الاغنياء يدفعوا كلفتها لآنه هم في النهاية اللي معهم الوقت للجلجقة والسباحة فيها اكثر من غيرهم. هذا اجراء اولي بس معقول وبوفر مي وبخلق فرص عمل ..

18 حزيران، 2008

امريكا تحاول ان تبيع نفس البضاعة المعفنة والطالعة ريحتها على الصين، يعني زبط معها تبلع الدول العربية الطعم لكن ليس بالصرورة ان يمر نفس المقلب على الصين. هذا لا يعني ان النموذج الصيني ذاته نموذج انساني ويجب تقليده، فهو رغم نجاحه النسبي في رفع نسب النمو الا انه جلب كوارث اقتصادية وصحية وبيئية لا يمكن تجاهلها اضافة لانه يطبق مصحوب بآلة قمعية تمنع العمل النقابي المستقل وتستنزف مصالح مئات الملايين من العمال والمزارعين الصينيين في المدن والارياف. نحو 200 مليون مواطن صيني انتقلوا للعيش في مدن من الارياف في الصين في العقدين الاخيرين فقط!
هذا مقتطف مرة اخرى من البضاعة المنفسة والمعفنة اللي الامريكان بيدفعوا فيها بغية تصدير ازماتهم للصين بحسب الواشنطن بوست:


"We've been asking them to adopt our policies in terms of exchange rates, financial deregulation and everything else, to follow our model rather than selectively deciding what fits our mutual interests and pursuing that," said Colin I. Bradford, a senior fellow at the Brookings Institution. "My feeling is there is an enormous need to restart the dialogue with China in a new administration." "

10 حزيران، 2008

وهاي كوريا الجنوبية مش الشمالية، هه!

والتلوين من طرفي:


"Truck drivers, following the lead of unions in a number of countries across Asia and Europe, voted on Monday to go on strike over rising fuel prices. They ignored the government’s $10.2bn financial aid package announced a day before and designed in part to cushion the impact of mounting energy costs.

The country’s main KCTU trade union and four auto unions were voting on Tuesday whether to back a call for a general strike next week to protest against government policies.

The growing political storm has all but blocked the government’s plans for major economic reform, including tax cuts, mass privatisation of major state-run firms and banks and efforts to make the country more accessible to foreign investment".

شو القصة بكوريا الجنوبية؟!

بالطبع ما يسمى بـ"المعجزة" الكورية الجنوبية في التنمية ما لها دخل بالسياسة الاقتصادية النيوليبرالية التي فرضتها المؤسسات المالية العالمية على الدول النامية وبشكل متنامي منذ عقد الثمانينات حتى الآن.

اليوم، اعلنت الحكومة الكورية الجنوبية والتي جاءت للحكم قبل نحو ثلاث اشهر فقط، اعلنت عن نيتها الاستقالة في مواجهة اضرابات عامة تجتاح المدن الكورية الجنوبية برمتها. بالطبع شو الطلابة؟ وليش هالمظاهرات؟ الطلابة انه الحكومة دخلت في صفقة مع الحكومة الامريكية تسمح من خلالها بتسهيل وتوسعة قبول السوق الكورية الجنوبية للحوم البقر الامريكية.

قرار الحكومة الكورية ووجه برفض شعبي واسع هدفه ليس فقط رفض اللحوم الامريكية بل واجهاض حزمة ما يسمى "بالاصلاحات الاقتصادية" التي جاءت بها الحكومة الكورية الحالية\التي باتت في حكم المستقيلة الآن!

7 حزيران، 2008

موفاز يرفع سقف التهديد ضد ايران!!

نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي موفاز رفع سقف التهديد ضد ايران عشية المزاودة بين مرشحي الرئاسة الامريكية حول امام منظمة إيباك (AIPAC) عن مدى التزام كل واحد منهم بدعم وامن اسرائيل كاحد ثوابت السياسة الامريكية. لنغض النظر عما يقوله المنظرون في المنطقة العربية حول اهمية دور اسرائيل في السياسة الامريكية وكلفته بل وتخرصاتهم عن تراجعه! اذا كان ثمة نتيجة يدركها ساسة النخب البرجوازية الامريكية الحاكمة من حربهم على العراق، وللمرة الالف، فهي اهمية علاقاتهم مع اسرائيل ومدى ربحية مثل هذه العلاقة على المستوى السياسي ،الاقتصادية والاستراتيجي عموما.. وهذا موضوع آخر للنقاش.

يبقى ان الحكام العرب يسمعون هذا التهديد الاسرائيلي - الامريكي لإيران وكأن الموضوع لا يعنيهم بشئ؟! بل هم يصفقون من الداخل، فالعدو الآن حسب تعريفاتهم هو ما يسمى بــ"النفوذ الايراني" في المنطقة. لم يعد الاحتلال الامريكي للعراق واستباحة الشعب العراقي وثرواته والشعب العربي برمته تحت عدوان قائم ومستمر ولا ينبئ الا بالمزيد من المصائب.

لم يعد الاحتلال الاسرائيلي لفلسطين والحصار المفروض على الشعب الفلسطيني في غزة والضفة وفي الشتات ايضا فهو لا يشكل بالنسبة لهؤلاء اي اعاقة اووخز ضمير اذ هم انفسهم يشاركون في هذا الحصار فعليا وضمنيا. وعلى ما يبدو فإن سكوتهم عنه وتماشيهم معه بات ثمنا بسيطا يمنحه هؤلاء الحكام العرب للصهاينة مقابل ان تخلصهم من "الخطر الإيراني" المزعوم. هل هذا يفسر حمى التطبيع وزيارات تسيفني لبني وغيرها من المسؤولين الاسرائيليين لدول الخليج؟ هل هذا يفسر انفتاح هذه الدول على الاستثمارات الاسرائيلية ومنها المتورطة ببناء المستوطنات مثل شركة ليقايف الاسرائيلية للماس والتي تنوي ان تفتح فرعا لها في برج العرب - دبي؟

الضربة العسكرية الاسرائيلية-الامريكية مغامرة خطرة سيدفع ثمنها الجميع في المنطقة، هدفها تدمير بلد وشعب جاروصديق للشعوب في المنطقة العربية منذ الآف السنين. أنه شعب قدم ويقدم الكثير لنصرة القضايا العربية خصوصا بعد ان اطاح بحكم الشاه الايراني الغاشم، حيث اغلق سفارة الدولة الصهيونية وحولها مكاتب لمنظمة التحرير الفلسطينية. وقد كان اول قرار لعمال النفظ الإيرانيين وبعد نجاح الثورة مباشرة هو وقف امدادات النفط للكيان الصهيوني. انا لا ادافع عن النظام الإيراني السلفي والمتسلط، لكنني ادافع عن حق الشعب الإيراني في الحياة والاستقلال وضد الاعتداءات المجرمة الصهيونية-الامريكية وبالتعاون مع الانظمة العربية كما حدث في حالة العراق من قبل. اعتداءات مجرمة وغير مبررة والتهديد بها ناهيك عن القيام بها هو اعتداء صارخ للمواثيق الدولية وحقوق الانسان.

2 حزيران، 2008

Achcar: "The U.S. is sowing the seeds of a long term tragedy..."

هذا حوار هام اجرته مجلة ميسيل (السؤال) النقدية من تركيا مع البروفيسور جلبرت اشقر حول التطورات الاخيرة في المنطقة. إن تصوراته وملاحظاته دقيقة وجدية كالعادة.
الاهم انه في هذه المرة يقدم مقاربة لما بات يعرف بحل الدولة الواحدة\ مقابل الدولتين فيما يخص القضية الفلسطينية والطبيعة الطوباوية للحلول المطروحة عموما ضمن الظروف السياسية الراهنة.
اولا، يبقى الاساس هو دعم نضال الشعب الفلسطيني ومطالبه الراهنة والملحة.
وإذا كان لابد من تصور حل بعيد المدى، فإنه من الافضل له ان يرتبط بقيام دولة واحدة بين الاردن وفلسطين في الضفة الغربية وغزة ضمن نظام جمهوري ديمقراطي واحد. وليس في الانضمام مع اسرائيل في دولة واحدة:
"So why should Jordan be left out? Between 1949 and 1967 the West Bank and Jordan were one state in which the overwhelming majority was Palestinian. It was controlled by the monarchy and, of course, it was a despotic state. The Palestinian leadership, when the Palestinian guerillas were a state within the state in Jordan, never fought for the overthrow of the Jordanian monarchy. Only the left, in the late 1960s and early 1970s, was calling for the overthrow of the monarchy. Fatah countered the left in this regard and that was one of the factors that allowed the monarchy to crush the Palestinian movement in Jordan in 1970. The Palestinian armed forces were then completely wiped out in Jordan in 1971. Of course, the Palestinian people, mostly 1948 refugees, remained in the country, but the movement was crushed and had to go underground. This was always the rightwing perspective: We don't touch Arab regimes, we just fight against Israel. This is the "principal contradiction" and we should cool down "secondary contradictions." Well, this is tragically absurd: the so-called "secondary contradiction" -- the Jordanian monarchy, that is -- killed more Palestinians than Israel up to 1971. It proved to be another side of the same coin with Israel. The population of the West Bank cannot constitute alone any kind of independent state -- at best a "Bantustan." But if we think of the Jordanian territories as the natural complement to the West Bank then the picture changes. But for that, you need to get in Jordan a democratic government. Beyond that I would say that no long term, final, lasting and just solution can be conceived other than at a regional level and under socialist conditions -- through a socialist federation of the Middle East and beyond. Of course, this is a utopia, but this is an inspiring utopia". :
المقابلة كما ذكرت هامة ومن المؤمل ان تحفز النقاش على اكثر من صعيد. وبانتظار ارائكم.

1 حزيران، 2008

وزارة النفط في العراق ضد حقوق العمال.. بيان من النقابة العامة لقطاع النفط في العراق

بيان


اقدم وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني بنقل ثمانية من اعضاء نقابة مصاتفي الجنوب
وهذا دليل واضح على عداء الوزير للتنظيم النقابي في القطاع النفطي الذي لة المواقف الوطنية في كثير من
علما ان اعضاء النقابة في هذا المرفق الحيوي والمهم كانوا من الناشطين في مجال محاربة الزمر الفاسدة في الوزارة من خلال عملهم الدوؤب
ان النقل يعتبر هو انتهاك لحقوق الانسان وهو تهجير قصري اي ابعاد هولاء الرجال عن عوائلهم في ظل الاوضاع الامنية الخطيرة
حيث تم نفلهم الة بغداد الدورة وانتم اعرف ماهي الدورة
نناشد جميع الخيرين في العالم بالوقوف والاستنكار لهذة الفعلة الشنيعة من قبل الوزارة ضد التنظيم النقابي الذي ارسى دعائمة الناشطين النقابين دون حماية من ازلام الدولة العراقية التي تدعي الديمقراطية
وهذا دليل واضح علة تهديم التنظيم النقابي في اهم القطاعات في العراق وليعلم الجميع ان جنوب العراق هو المصدر الرئيسي للنفط حيث ان عدد العمال في هذا القطاع اكثر من 39 الف عامل لذلك لم يكن في نية الدولة السماح لللعمل النقابي لكونة يشكل خطورة عليها
نناشدكم يا احرار العالم الوقوف معنا من اجل مصلحة العمل والعمال

مع التقدير
حسن جمعة عواد
سكرتير النقابة العامة لمنتسبي القطاع النفطي

نقابة عمال الكهرباء تحذر: غالبية العمال تحت خط الفقر

لا بديل عن ربط الاجور بجداول غلاء المعيشة والتضخم كمطلب اساسي وانساني في الاردن. نداء من اجل دعم نضالات الطبقة العاملة في الاردن.
"وقال امين سر فرع التوزيع والوطنية في نقابة العاملين في الكهرباء جمال جرار لوكالة الانباء الاردنية (بترا) ان الهيئة الادارية لفرع التوزيع والوطنية خاطبت مجلس ادارة شركة الكهرباء الوطنية منذ بداية العام عدة مرات واكدت ضرورة تلبية المطالب العمالية وتحسين مستوى معيشتهم الا ان هذه المخاطبات لم تثمر للان عن نتائج ترضي العمال وتحقق مطالبهم."
نداء من اجل تقديم كافة اشكال الدعم الشعبي للنقابة ومطالبها العادلة ضد ادارة ومالكي شركة الكهرباء الاردنية. الرجاء الاتصال في النقابة واللجان العمالية وتقديم ما يمكن من دعم.


31 أيار، 2008

  • مسيرة حاشدة في الذكرى الـ60 للنكبة من امام المسجد الحسيني - عمان.
  • مهرجان جماهيري يقيمه حزب الوحدة الشعبية في مخيم الوحدات للذكرى الـ60 للنكبة.
  • النضال ضد مشروع القانون الجديد للضمان الاجتماعي:
"واكدت اللجنة في بيانها، الذي حمل توقيع ممثلين عن نقابات المهندسين، والعامة للعاملين في البتروكيماويات،والعاملين في المناجم والتعدين، والعاملين في الكهرباء، والعاملين في البناء، ان "الاجراءات التي تقوم بها مؤسسة الضمان والمنحازة الى فئات اخرى على حساب العمال الكادحين تتطلب ان تضاعف النقابات المهنية والعمالية جهودها بالوقوف صفاً واحداً وسداً منيعاً في وجه كل تلك المحاولات"
  • جموع من محامي الاردن تمنع زيارة السفير الامريكي لقصر العدل في الاردن... هذا ويجب التذكير ان السفير الامريكي والعسكريين والمدنيين الامريكيين في الاردن المتورطين في الحرب على العراق وجرائمه ومنها مثلا التعذيب في سجن ابو غريب وغيره وفي سجون المخابرات في الاردن ، لا تطالهم ملاحقة المحكمة الجنائية الدولية لان الحكم الاردني وبعد مناورات عدة مع البرلمان وقع على اتفاقية قضائية ثنائية خاصة مع الولايات المتحدة الامريكية يتم استثناء الامريكان في الاردن من اي متابعة قضائية على اي جرائم حرب قد يكونوا ارتكبوها. انها اتفاقيات ثنائية فرضتها امريكا على حلفائها وغيرها من دول العالم كي تنأى بمواطنيها عن اي احراج اومتابعة قضائية على الجرائم التي ارتكبوها اوسوف يرتكبونها في المستقبل. لقدد رفض البرلمان الاردني المصادقة على هذه الاتفاقية لكن عادت الحكومة ولوت ذراعه وطرح اخرى على البرلمان حيث تمت المصادقة عليه. اتضح اكثر ان المخابرات الاردنية المتورطة في التعذيب بانواعه لحسابها وحساب الامريكان ينتفع عناصرها من هذا القانون المعمول به امريكيا ايضا فيما لو قاموا بزيارة لامريكا وقررت اي جهة ما ان تلاحقهم قضائيا هناك. هذا هو غيض من فيض "ديمقراطية بوش " التي وعد بها شعوبنا في المنطقة.
  • جريدة الاهالي نشرت نبذة من تاريخ النضال في الاردن ضد الاستعمار، ومداولات النواب عام 1956 ضد زيارة الطاغية البريطاني تبملر، بما عرف عن جرائمه في الهند وغيرها، والذي جاء لعمان وقتها ممثلا رسالة تهديد للشعب الاردني للضغط عليه بغية الانضمام لحلف بغداد. وكيف تصدى له الشعب الاردني وقتها بعصيان مدني شامل اضطره للتنقل في عمان يومها من السفارة للقصر بمصفحة عسكرية. الجميل ان نص جريدة الاهالي يعرض لانعكاس الوضع الشعبي في مداولات النواب.

Lebanon: Crisis Not Over

نلفت نظر قراءنا الاعزاء الي هذا الحوار مع د. جلبرت اشقر حول التطورات الاخيرة في لبنان وما تشكله والتداعيات المتوقعه في السياقات اللبنانية والاقليمية والدولية.

28 أيار، 2008

Posted by Picasa
شعب النيبال يختار الغاء المَلَكّية..عقبال الممالك و"الجمهوريات-الملكية" العربية.

27 أيار، 2008

جملة بدون علامة سؤال

مثلا: فيه اشي اسمه "النب." واحد بيجي وبـنب عليك، اومثلا بتقرر تروح معه مشوار ومن البداية بقلك هيك بمشي معه: "من اولها، شرط بـنب." شو هو "النَب؟"

مثلا: كثير بصير معك لما بتحاول تدخل بنقاش مع مواطن، بتحاول توخذ دورك بالحديث لكن بقاطعك..
ما شي الحال، لكن بتصّر على ان تخبره حقيقه ما بعد ما يكون كرفت اللي باله على اذانك..بتقله بس لو يسمع لك شوي، برد عليك: "بتقنعنيش، اتغلبش حالك.."
بقوله: "طول بالك، بس اعرف شو بدي اقول، وبعدين .."
بقلك: "ما بتقنعني.."
بتحاول: "طب بس اسمع.."

الغريب انه كثير مرات بكون فعلا معه حق، ومنطقي وحتى لو عرف ما رح يغير رأيه، ونوعا ما بعتمد عن شوه بتحكوا، وشو رح تقله..