اخر عدد | الحوار المتمدن

30 آذار، 2006

الحركة العمالية في الأردن في تصاعد



عمال مغنيسيا يسدون الطريق الرئيسي بين عمّان والعقبة

 Posted by Picasa

عمّال "الاتصالات" يلغون إضرابا بعد استجابة الشركة لمطالبهم

التلويح بالإضراب في هذا القطاع الهام والذي راكم ويراكم أرباح خيالية في السنوات الإخيرة بات يكفي ليجبر الشركة على الإمتثال للمطالب العمالية. مثال آخر على الحراك العمالي النشط في الإردن خلال العام الحالي.ه
عن الغد:ه
30/3/2006

فرح عطيات
عمان ـ ألغت النقابة العامة للعاملين في الخدمات العامة والمهن الحرة إضرابا كان مقررا ان ينفذه عمال شركة الاتصالات الأردنية يوم السبت القادم، بعد أن توصلت وزارة العمل والنقابة إلى اتفاق عمالي جماعي مع إدارة الشركة أنهى خلافات الطرفين بعد تحقيق مطالب العمال.
وقال وزير العمل باسم السالم إن إبرام الاتفاقية يهدف للتأكيد على أهمية الحوار المشترك بما يخدم مصلحة المؤسسة وعمالها.
وأضاف ان الإنجازات التي حققتها الشركة تؤكد أهمية الإجراءات التي اتخذتها الحكومة في ما يتصل بعملية الخصخصة.
وأشار رئيس مجلس ادارة الشركة شبيب عماري إلى أن مجموع فاتورة الأجور والرواتب التي تدفعها الشركة لأكثر من 2600 عامل بلغت 27 مليون دنيار لغاية الآن، لافتا إلى أن الفاتورة كانت تقدر بنحو 22 مليون دينار تدفع لخمسة الاف عامل في عام 2000.
- لما لا يقارن هذا المدير ارقامه هذه بحجم العمل المقدم وشتدته على ما تبقى من العمال السابقين، وما مقدار الأرباح التي تجنيها حاليا وعلى أي شكل مقارنة في الحالة السابقة، ثم هل حسب هذا المسؤول ارتفاع الأسعار بين 2000 و2005 وخسارة العمال للتأمين الصحي الحكومي مقابل ما تعرضه الشركة من تأمين ليس مجانياُ -
يشار إلى إن خصخصة شركة الاتصالات الأردنية جرت في العام 1997 بينما دخلت شراكة استراتيجية مع فرانس تيليكوم في العام 2000، وتحتفظ الحكومة بنسبة 41% من أسهم الشركة، والمؤسسة العامة للضمان الاجتماعي 13% من الأسهم، وتوزع الأسهم المتبقية على المساهمين.
وبموجب الاتفاقية التي وقعت أمس في مبنى وزارة العمل منحت الشركة العاملين في ظل غلاء المعيشة مبلغا مقطوعا مقداره 150 دينارا لكل عامل يقل أجره الشهري أو يساوي 500 دينار ومبلغ 70 دينارا لمن ترتفع أجورهم عن ذلك.
كما وافقت الشركة على دفع زيادات سنوية للعاملين وفقا لنظام التقييم المعمول به في الشركة على أن يكون الحد الأدنى لقيمة هذه الزيادة لعام 2006 حوالي سبعة دنانير ونصف الدينار.
وتلتزم الإدارة كذلك برفع سقف التغطية في التأمين الصحي للمنتفعين بخصوص حالات المعالجة داخل المستشفيات لتصبح 85% بدلا من 80 % للإدخالات التي تتم ابتداء من مطلع الشهر المقبل، فيما يبقى السقف 80% بخصوص كلفة الأدوية. -هذا ما تحدثنا عنه سابقاً-
وحسب الاتفاقية تدفع الشركة تعويضا للحراس العاملين لديها أجرا بواقع 51 شهرا للذين يتقدمون بطلب الإقالة بتاريخ 9 نيسان (إبريل) العام الحالي، كما ستمنح الحراس تعويضا يعادل أجر 42 شهرا على أساس آخر أجر، إضافة إلى مكافأة نهاية الخدمة وفقا للنظام المعمول به مقدارها أجر شهر عن كل عام من أعوام الخدمة، على أن لا تقل عن أجر تسعة أشهر.
وتعهدت إدارة الشركة بتطبيق أحكام القانون بشأن لجنة إدارة صندوق الإدخار وإمكانية تقديم القروض وتوزيع الأرباح من خلال نظام الصندوق على أن يصاغ النظام بفترة زمنية لا تتجاوز شهر أيلول (سبتمبر) 2006. كما تلتزم باحتساب فرق علاوة العائلة وصرفها دفعة واحدة قبيل نهاية شهر تموز (يوليو)، وتصنيف العاملين من حملة الشهادات الجامعية المعترف بها والمقدمة لها قبل تاريخ 27 أذار (مارس) الجاري تدريجيا وفقا للشواغر المتاحة بحد أقصى نهاية حزيران (جون) 2007.
وأكدت الشركة على عدم مساسها بحق العمل براتبي الثالث والرابع عشر لتصرف على دفعتين ما لم يطلب أي من العمال عكس ذلك، أو بأي من المكتسبات والامتيازات والحقوق العمالية في حالات تغيير المسميات الوظيفية.
وبموجب الاتفاقية تستمر الشركة بصرف مكافأة نهاية الخدمة للعاملين لديها بواقع أجر شهر عن كل عام خدمة إلى جانب الضمان الاجتماعي، وتطبيق أحكام القانون فيما يختص بمسألتي صرف بدل العمل الاضافي والعطل والأعياد الرسمية والدينية.
وكانت الهيئة الادارية للنقابة العامة للعاملين في الخدمات العامة والمهن الحرة تعليق الإضراب الذي كان منوي تنفيذه يوم الاحد 12 آذار (مارس) الحالي، لمدة شهر واحد، إثر موافقة إدارة الشركة على التفاوض ومحاولة التوصل لاتفاق جماعي حول مطالب العاملين لديها، مع تأكيدها أنها لن تمس بحقوق العمال.

27 آذار، 2006

عمال مغنيسيا يغلقون الطريق العام بين عمان والعقبة 3 ساعات

تمر الشرائح الشعبية وعلى رأسها الطبقة العاملة بفترة من أحرج الفترات في تاريخ الأردن الحديث. مع الإعتداء المتواصل على مصادر رزق هذه الفئات من خلال التخاصية واعادة هيكلة الأقتصاد - البطالة - من جهة، واستمرارتآكل أجور العاملين بفعل إعادة هيكلة الضرائب لتحويلها من ضرائب تصاعدية على الدخل إلى ضرائب على الإنتاج مثل ضريبة القيمة المضافة والتي تحول للمستهلك مباشرة على كل سلعة أو خدمة يبتاعها. هذان المنحيان الآساسيين إضافة الى تراجع دور الدولة على مستوى الخدمات الأخرى خلق حالة دائمة من الأزمة في البلاد تقوم الدولة بإدارتها من خلال تلبيس الطواقي حينا والقمع حينا آخر.
ألمشهد مختلف هذا العام مع اشتداد مقاومة الطبقة العاملة والفئات المحدودة الدخل. ليس لدي أي احصائية متكاملة لغاية الآن لكن اكاد أن اجزم أن هذه السنة من اكثر سنوات الإضراب العمالي والخدمي التي استطيع أن اتذكرها في الـ30 سنة الأخيرة. إنه مؤشر سياسي خطير أن الطبقة العاملة وذوي الدخل المحدود لم يجدوا بدا من استنهاض سلاحهم الإستراتيجي الوحيد وعلى هذا النحو الواسع في الأردن. وهو يعكس بلا شك تطورا هاما ويعني بالتأكيد أن هذه الجموع بدأت تبلور هويتها وأفق كفاحيتها على شكل من القطيعة مع المؤسسات الموجودة حاليا والتي تنتهكها - إغلاق الطريق العام والأهم في الأردن بين عمّان والعقبة - . إنه تطور غائبة عنه معظم القوى السياسية للأسف إن لم تكن غير قادرة على مقاربته والإغتناء بتجربته الغضة.
أتمنى على قراء هذه المدونة أن يمدونا بمعلوماتهم عن التحركات العمالية وغيرها من التحركات وأن يساهموا في إغناء حوار العدالة الإجتماعية الذي جرى تجاهله كثيرا في الأردن.
عن جريدة الغد:

25 آذار، 2006

مشهد من مدينة السلط



مشهد من مدينة السلط لمصور من الأردن
 Posted by Picasa

24 آذار، 2006

نحو مجتمع من المخبرين

بدأ محافظ العقبة حديثه عن منع الطلبة تحت سن 13 من دخول محلات الإنترنت في العقبة ثم إنتقل بالموضوع وبدون ما يلقط نفسه من حماية الأطفال إلى الوصاية على الكبار والصغار معا. ومراقبة الناس وإهتماماتهم ووضع فلاتر على مواقع الإنترنت لرصد تنقلاتهم وحجب ما تيسر من المواقع عنهم وتحت أوهى الحجج بدأ من الإساءة للدين - محور الديمنارك - وانتهاءا وهو الأهم الإساءة لنظام الحكم. وقد يكون هذا مغازلة للسلطات في السعودية على الحدود، لكنها تبقى "مساحة جديدة للقمع" تمتد لها يد الأجهزة الأمنية في الأردن، لكن هذه المرًة ببلاش وسوف يتم تجنيد اصحاب هذه المحلات والقائمين عليها، وقد تتوسع مهام هؤلاء الإخبارية هذه وبدون أن يحسّوا بها إلى حقول أخرى .. نحو مجتمع من المخبرين ...
أقرأ تصريح المحافظ عوض الله:
"وشدد عوض الله على ضرورة توفير تقنية لفلترة وحجب المواقع التي تحوي مواد مرئية او مسموعة او مقروءة تثير الرغبات السيئة او تسيء للمعتقدات الدينية او لنظام الحكم او ترويج المخدرات والتبغ والعقاقير الطبية ومواقع القمار والمقامرة او المواقع التي تبين كيفية تصنيع المواد الخاصة بالاستخدامات العسكرية بطرق غير مشروعة . واضاف المحافظ انه على كل مركز استخدام سجلات خاصة لتوثيق كافة المعلومات الشخصية لمستخدم الانترنت وتحديد وقت استخدام الجهاز و التوقيع من قبل مرتادي المقهى .

21 آذار، 2006

مزيد من تسليط الضوء على إضراب عمال مصفاة البترول الأردنية

فيما يلي مقالة من النقابي حيدر رشيد حول إضراب عمال مصفاة البترول الأردنية. يسلط الضوء من خلالها عن المخاطر التي يواجهها العمال والعقبات التي يضعها قانون العمل امامهم لحرمانهم من الآلية الوحيدة - غير الإستجداء والتملق الفردي بالطبع - التي من خلالها يستطيعون التفاوض بكرامة وبشكل جماعي لإنتزاع بعض الحقوق من صاحب العمل.

ملاحظة أخيرة حول بعض اصحاب المدونات الذي يصف نفسه بالليبرالي، شاغل نفسه بمحلس الأمة على اساس إنه هناك معمل "الليبرالية" وبراوح ما بين مجلس الأمة والحكومة، مرّة الحكومة عنده ليبرالية اكثر من االشعب - البرلمان - ومرّ العكس بس دايما هوه الديمقراطي ومعطي نفسه إحتكار هالموضوع والمعرفة ببواطنة، نظرته المتعالية هذه انكشفت اخيرا في تعليقة على هوشة الكرك، تعليق في غاية الإستعلائية والإحساس بالدونية لكل ما هو غربي أنتهي يه بأن يردد تعبيرات عنصرية تعميمة : "ليش ما بيقد العرب يضبطوا انفسهم ويفكروا" ياهملالي، ويطلب أن "يضرب الناس بالصرماية على راسهم" حتى يتعلموا ليبراليته؟ يا عزارة العزارة..شو خلا لبوش؟ المهم بعد أن انتقده العديد من المتابعين أغلق مدونته امام التعليقات..! هذا بدل ما يعتذر

ولامرة كلف نفسه دعم حركة اواضراب عمالي اوانساني مطلبي في الأردن أو حتي التعليق عليه، منين بدها تيجيه الريحة الطيبة!ه

اضراب العاملين في مصفاة البترول

حيدر رشيد

حقق اضراب العاملين في شركة مصفاة البترول الاردنية نجاحا كبيرا في يومه الاول امس, وقد لاحظت ذلك بنفسي اثناء تواجدي بين العمال في مبنى الادارة العامة للتعبير عن الدعم والمساندة للعمال المضربين ونقابتهم.

مثل هذا النجاح في مؤسسة كمصفاة البترول لاضراب مفتوح لا يمكن ان يتحقق الا اذا كانت خلفه مطالب عادلة ونفس طويل تعامل مع الطرف الآخر بصبر شديد, وهذا يعكس حقيقة هامة هي ان الاضراب لا يمكن ان يكون هدفا بحد ذاته بل هو وسيلة لتحقيق هدف اخر وفي اغلب الاحوال فان هذا الهدف يكون مشروعا وعادلا.

يعزز هذه القضية حجم الغرامات التي يفرضها قانون العمل على العمال من اجل الحد من الاضرابات العمالية التي تتمثل بتغريم العامل مبلغ خمسين ديناراً في اليوم الاول لمشاركته في الاضراب, وتغريمه بعد ذلك خمسة دنانير يوميا عن كل يوم اخر بالاضافة الى خصم فترة الاضراب من الاجازة السنوية للعامل المضرب.

رغم ذلك يتواصل تنظيم الاضرابات العمالية بين فترة واخرى وتستمر هذه الاضرابات وتنجح في تحقيق مطالب العمال او جزء منها على الاقل, وهذا يعكس حقيقة هامة وهي ان هذه الاضرابات عادلة اولا وقناعة القائمين بها كاملة ثانيا واستعدادهم لتحمل نتائجها وعواقبها حتى ولو كانت حالية وقادمة راسخة ثالثا وقدرتهم على الاستمرار فيها بناء على ذلك وتحويلها الى اضرابات قانونية لا مجال للنقاش فيها.

اضراب العاملين في مصفاة البترول وحسب بيان النقابة ثم تأجيله وتعليقه بناء على اتفاق سابق نتيجة تدخل الاتحاد العام لنقابات العمال وبعض النواب بعد اجتماع رسمي عقد بتاريخ 2006/2/6 لاعطاء وقت كاف لادارة الشركة من اجل تسوية مطالب العمال بصورة مشرفة وعادلة, على ان يتم ذلك خلال شهر حيث تنتهي المهلة بتاريخ 2006/3/7 ولان هذا الحل لم يتحقق بسبب موقف الشركة فقد قام العمال ومن ورائهم النقابة بتنفيذ الاضراب الذي ساندته وتسانده كافة النقابات العمالية وهو بالقطع ليس موجها ضد الشركة لمؤسسة هامة وحيوية ولا ضد المواطنين بقدر ما هو تعبير عن تمسك العمال بحقوقهم العادلة والثابتة ومطالبتهم بالمساواة وتكافؤ الفرص بين بعضهم البعض ومع الاخرين.

الاضرابات العمالية لا يمكن وقفها بالوعود بل بالحلول الجذرية وبالتعامل مع قضايا العمال بالموضوعية والجدية المطلوبة والحديث عن عدم قانونية بعض الاضرابات لا يلغي حقيقة كونها اضرابات قانونية اذا نجحت كما حصل في العديد من الحالات السابقة.

2006/03/09



19 آذار، 2006

لماذا الهجوم على سجن اريحا نقطة تحول خطيرة

خلافا للرأي السائد أعتقد أن الهجوم الإسرائيلي على سجن أريحا منعطفا خطيرا، موجها بالأساس نحو رئاسة السلطة الفلسطينية واجهزتها الأمنية حيث أن اقتحام السجن يعني بالضرورة تحجيم قدرة السلطة على القمع والإعتقال، إنه ضربة للمشروعية السياسية للسلطة للقيام بدورها الأمني التي تقايض به مع الإدارة الأميريكية والإحتلال.ه
عباس كان محقا في وصفها كـ"جريمة لاتغتفر" ليس دفاعا عن سعادات ورفاقه بل لأنها مؤشر هام على الشكل الذي تنظر إليه اسرائيل والإدارة الأميريكية وبريطانيا. ولعله يصب في مصلحة ما تدعوا إليه اجنحة في السلطة لفلسطينية التي تطالبه بالإستقالة.ه
أنضم الملك عبدالله لهذا التخوف عندما أنتقد ما حصل خلال لقاءه مع الصحافة الفرنسية: زعم عباس، كما واعتبره الملك عبدالله الثاني في حديثه للصحافة الفرنسية: "إننا نعتبر ما جرى أمس تهديدا لمستقبل عملية السلام والأمن والاستقرار في المنطقة وتصعيدا مؤسفا" مرة أخرى ليس ندما على سعادات ورفاقه حيث عاد الملك وأكد: "..لقد كان من الأجدر بالأطراف المعنية في هذه القضية..أن تجد صيغة أخرى للتعامل معها غير الذي جرى والذي اسهم في خلق حالة من التوتر وقلل من فرص إيجاد بيئة ملائمة للمضي قدما في عملية السلام." ه
نعم الإعتداء ضرب ركن من أركان اوسلو وهو مشروعية السلطة الفلسطينية باعتبارها سلطة خدمات أمنية بشكل اساس من وجهة النظر الأسرائيلية، وهذا تطور يقلق الأطراف الأخرى المنخرطة في هذه المعادلة.ه

16 آذار، 2006

بيان صحفي:الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين


بيان صحفي

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

رام الله: أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، كل من تسبب بشكل مباشر أو غير مباشر في جريمة اعتقال امينها العام ورفاقه والأخ فؤاد الشوبكي، وعدد من المناضلين من مختلف القوى الوطنية والإسلامية الذين كانوا يخضعون لسجن سياسي تعسفي بناء على املاءات إسرائيلية أمريكية. وقالت الجبهة إن إقدام القوى الغازية على ارتكاب جريمة الاعتقال واقتحام سجن أريحا وتدمير مبنى المقاطعة فيها، إنما جاء بعد تواطؤ أمريكي بريطاني، وتردد وارتجاف من قبل مسؤولي السلطة الفلسطينية الذين سكن عقلهم هاجس رد الفعل الإسرائيلي على أي سلوك يتصرفونه. عدا عن سذاجة تصديقهم للاتفاقات حتى لو رعتها أمريكا وغيرها، حيث أراد اولمرت هذه اللحظة أن يثبت للإسرائيليين انه صورة شارون، وذلك لأغراض انتخابية وسياسية تتعلق به وبحزبه.وبينت الجبهة أنها قد تقدمت بمذكرة رسمية باسم مكتبها السياسي إلى اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيسها، وبحضور القوى الوطنية والإسلامية طالبت فيها بتنفيذ قرار المحكمة العليا بالإفراج عن الأمين العام للجبهة، مع تحمل الجبهة كامل المسؤولية عن أمنه وحياته، فيما لم يتم التعامل مع هذه الوثيقة بجدية، كما لم تتعامل مع الإنذارين الأمريكي والبريطاني الذين صدرا في الثامن من آذار واللذان يقدمان إشارة إلى رفع الحماية الأمريكية البريطانية عن السجن.وحملت الجبهة الشعبية الاحتلال الإسرائيلي وقادة إسرائيل وأجهزتها الأمنية المسؤولية عن أي مس بحياة الأمين العام للجبهة ورفاقه، كما حملت المسؤولية لأمريكا وبريطانيا اللتين تخليتا عن تعهداتهما في حماية المعتقلين، الأمر الذي يؤكد التواطؤ الانجلو أمريكي والمشاركة في الجريمة.وقالت الجبهة الشعبية إن معركة حرية احمد سعدات ورفاقه لم تنته ولن تنتهي إلا بالإفراج عنهم، وان الجبهة ستواصل الضغط ومعها كل القوى الوطنية من اجل أن تستمر السلطة بمتابعة الملف باعتباره اعتداءا على سيادتها، وخرقا لاتفاق مقيت وقع تحت زخات الرصاص في المقاطعة في رام الله.ودعت الجبهة القوى الوطنية والإسلامية ومنظمات المجتمع المدني الفلسطيني، وكل قوى الحرية والعدالة في العالم لمواصلة التحرك الرافض للقرصنة الإسرائيلية المدعومة أمريكيا، والضغط من اجل تحرير الأمين العام من أسره الجديد.وقالت الجبهة في بيانها، إن هذه الجريمة لن تنال من إرادتها وهي التي تعمدت بدم الشهداء وخبرت دروب الكفاح، وان ردها على الجريمة سيكون موجعا، فيما دعت إلى الكف عن التعلق بالأوهام حول اتفاقات تخرق قبل أن يجف حبرها، وان التذرع بحماية الأمين العام ورفاقه عبر استمرار احتجازهم قد كشفته جنازير الدبابات والجرافات، وان حمايته خارج السجن كانت أسهل من جعله هدفا ثابتا فيه يسهل اقتناصه في كل لحظة.وأنهت الجبهة بيانها بدعوة إلى الكف عن التعلق بوعود أمريكية أو غيرها لا تفضي إلا لحلول انتقالية مؤقتة تعيد دوامة اوسلو، فيما دعت لاستمرار الحوار الوطني الشامل لتعزيز الوحدة الوطنية على أسس واضحة وراسخة تعزز صمود شعبنا ومقاومته، كما دعا إلى بناء حكومة ائتلاف وطني، والمباشرة في إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية على أسس ديمقراطية وبمشاركة الجميع باعتبارها المرجعية العليا لشعبنا وممثله الشرعي والوحيد في كافة أماكن تواجده.ه
المكتب الصحفي
15/3/2006

14 آذار، 2006

From Iraq

 Posted by Picasa

رفع اسعار المحروقات مرة أخرى - الأردن أولاً!

يعني وين صار "الأردن" و"الأردن أولاُ!" ووين " الأجندة الوطنيّة " ووينك يابو الهمّات وين..ه
تحت ضغط الأسعار العالمية للنفط راكمت شركات النفط العالمية وبالذات الأميريكية ارباحا خيالية، على سبيل المثال تجاوزت أرباح شركة النفط الأميريكية إيكسون موبل الـ 10 بليون دولار ليس في السنة بل في ربع السنة!ه
فهل نأخذ موضوع ارتفاع اسعار النفط العالمي على محمل الجد من الحكومة؟ أين ذهب تقرير ديوان المحاسبة ذاته الذي اكتشف أن الحكومة تستمر في بيع النفط لشركات باسعار خاصة خاصة بعد تخصيص تلك الشركات وبكلفة على خزينة الدولة تجاوزت 260 مليون دينار. ه
إضراب عمّال ومستخدمي المصفاة يعطي صورة واضحة أن هذه البلد هي بلد اصحاب الشركات والمستثمرين الكار ومصالحهم. أما أبناءه فلهم أن يغمسوا عتالي الصحن، هذا إذا خلو وراهم صحون..ه
فنشرت مجلة فوربس الأميريكية قائمة بـ 750 ملياردير من العالم، منهم نحو 24 ملياردير من اصول عربية.- اربعة بالمناسبة من أبناء رفيق الحريري - مجموع ثروة العرب هؤلاء بحسب المجلة المذكورة نحو 111 بليون دورلار.ه معظمها مستثمر في الخارج..ه

عن الأهالي: تصحيح حاد في البورصة

عن جردة الأهالي - حزب حشد: تصحيح حاد في البورصة

13 آذار، 2006

اعتصام صغار المساهمين في بورصة عمّان، جرى تقديره بنحو 250 مواطن! يا ساتر.. Posted by Picasa

7 آذار، 2006

"The course of a true love never runs strait"

ما بعرف لمين هالعبارة بالأصل.. أنا قرأتها على غلاف تقرير مالي لشركة ما بهدف تقييم سعر سهمها في البورصة. كان يعاني وقتها سوق نيويورك المالي من ما يسمى بـ"حركة تصحيح." ويوم امس خرج اعداد من مساهمي ومضاربي سوق عمّان المالي في تظاهرة احتجاجية. بالطبع المقارنة عبثية من الناحية الكمية، المهم انني احب أن اطمئن المضاربين الصغار في الأردن ان اعتصامهم لن يلقى آذان صاغية بل ضاحكة بشكل هستيري لأصحاب المحافظ الكبيرة الذين يتحكموا في السوق. احد الماليين الكبار الأميريكان ولعله من عائلة مورغان قال يوما ما يشبه التالي: "عندما صار من يلمع حذائي يعطيني إشارات عن الشركات التي يجب أن اشتري اسهمها تأكدت عندها أن على أن اسحب أموالي من السوق المالي."
ما الذي حصل؟
توفر سيولة عالية نتيجة ارتفاع اسعار النفط، هذا المد رفع كل القوارب في المنطقة. فبحسب بنك التصفية الدولية استلمت الدول المصدرة للنفط منذ عام 1998 ولغاية الآن نحو 1.3 ترليون دولار - عدد الثواني من فجر الحضارة الفرعونية للآن نحو 10% من 1 ترليون، ما علينا - والسيولة الإضافية التي جرى ضخها في دول الخليج بحسب بنك HSBC بلغت نحو 300 بليون دولار منذ عام 2002. مبالغ ضحمة سددت السعودية على سبيل المثال نحو 100 بليون دولار من الديون المستحقة عليها، وراكمت المزيد من السيولة. ه
وكون ليس ثمة هناك خطة تنمية اقتصادية اوتصنيعية تأخذ بالإعتبار المنطقة ككل سوى التسليم بالنموذج النيوليبرالي والتي أخذت دول الخليج تهيكل اقتصاداتها وثرواتها النفطية على اساسه. فإن احد المجالات التي يندفع لها اصحاب البنوك والمؤسسات المالية العالمية التي فتحت لها اسواق المنطقة بدون رقابة على حركة رأسالمال وتوظيفاته. ورؤوس الآمول العالمية وبالذات البنوك منها تتجه كالماء في الآنابيب المستطرقة نحو الأسواق ذات السيولة العالية، فعندما تتوفر سيولة عالية في سوق معينة فهذا يعني وجود نسبة عالية من الباعة والمشترين الجاهزين للتبادل وتوفر قدرة شرائية عالية. وهكذا تنطلق المضاربات على المال والعقار وعلى سائر الأدوات المالية. وأخذت الأسواق المالية في مصر ودبي والسعودية بالإرتفاع بشكل هستيري حيث وصلت إلى 1100% و630% و600% على الترتيب منذ عام 2002. أي بحسبة بسيطة اذا استثمرت 1000 دولار في سوق دبي المالي على سبيل المثال بداية عام 2002 فإن هناك فرصة أن هذا المبلغ صار الآن في حدود 6000 دولار!
وإنته قاعد على جنبك.
الإرقام التي تخرج من المنطقة ليس لها ما يبررها غير السيولة المالية والبنوك العالمية التي تدافعت لهذه الأسواق للحصيدة. دخلت في راساميلها الضخمة الهاربة من خراب فقاعة الإنترنت وفضائح الفساد في ادارة المؤسسات والشركات الأميريكية لتبحث عن ضحية جديدة في الأسواق المالية لمنطقة الخليج التي دخلت وهمها القاتل في سعيها لمنافسة المراكز المالية العالمية بدون ارضية اقتصادية تصنيعية اوقدرة سياسية لحماية وإدامة استثماراتها. إن اليابان نفسها دخلت هذا الوهم في الثمانينات وانتهت بفترة ركود وانحسار لاتزال تعاني منها للآن، لكنها اليابان بصناعاتها الضخمة ذات التقنية العالية واقتصادها المحمي وليس دولا العربية التي باتت ضحية النموذج النيوليبرالي مع إنعدام وجود اقتصادي تصنيعي تقني ومتطور يستوعب جل القوي العاملة. مما يعزز أن الإنهيار القادم سوف تكون عواقبه وخيمة إذا ما استمرت الحالة كما هي الآن.ه
عودة للأردن، كما اسلفنا تأثر الأردن بهذا المدّ. ووصلت رسملة السوق المالي نحو 26 بليون دولار أي نحو 3 اضعاف الناتج القومي الأجمالي أو ما يزيد عن 6 أضعاف الناتج المحلي الإجمالي. وهي نسبة خطيرة بكل المقاييس.
بيمنا يعتبر النفط ومدخولاته هو الحافز الإستثماري الأساس إلا أن المستثمر الأساس في الأردن هو صندوق الضمان الإجتماعي. إن أي إنهيار فعلي للسوق المالي والإنهيار الحالي مثال أولي لما قد يحدث، مثل هذا الإن من المحتمل أن يودي ليس فقط بتحويشة صغار المساهمين بل وبكل نظام التقاعد الأردني إن لم يكن اكثر من ذلك.
لقد كان وما زال السوق المالي وسيلة بالأساس للملمة تحويشات صغار المساهمين وفي أحسن الأحوال ركوبها من قبل المساهمين الكبار. فهؤلاء الأخيرين الذين يملكون أكبر بلوك من الأسهم في الشركات المعنية والتي ليس بالضرورة أن تكون اعلى من ال 50% من الأسهم، بل قد تكون أقل بكثير ما يهم هو مدى تشذر البلوكات الآخرى والذي يسمح للمساهم مع الحصة الآكبر أن يحتكر القرار فيما يخص السياسة الأقتصادية والخيارات الإستثمارية والمالية للشركات المعنية، ويكون له ايضا معرفة أولية ومسبقة بهذه السياسات عن ذاك المستثمر البسيط الذي خرج من بيته للسوق المالي متفاءلا مستبشرا متوكلا لامتعقل! المهم هذه القوة والإحتكار للمعرفة تعطيه افضلية في التعامل مع السوق وتجنب خضاته بل حتى الإستفادة من مثل هذه الخضّات.
وهكذا تتحول السوق المالي من معقد أمل المستثمر الصغير بالتخلص من الفقر بضربة واحدة وللأبد إلى أنشوطة تعتصر ما جمعه طيلة حياته من مال وآمال وقلما يعلم وهي تطوح فيه في أي زاوية سترميه.
ابعاد تهاوي بورصة عمان وحيثيات هذا التأرجح بحاجة لوقت حتى تتضح وتتبلور تداعياتها. إنما على ما يبدو فإن الحكومة الأردنية لن تتحرك لتحمي صغار المستثمرين، بل إن أول الأستنتاجات التي بات يروج لها اصحاب الأقلام تربط ما حصل بنية - بنية الحكومة شوف النوايا - أن ترفع سقف شروط التداول ورسومها - هي لم تفعل ذلك - الحكومة لن تتدخل على نحو سافر في المستقبل القريب لآن ما حصل يخدمها مرحليا، فهي بحاجة للسيولة وانهيار السوق سوف يدفع بعض البنوك لتخزين نقودهم في محافظ آمنة مع البنك المركزي الذي سوف لن يكون مضطرا لدفع فوائد اعلى، بمعنى سوف يخفف الضغط على ميزانية الدولة ومديونيتها الداخلية.
المستثمرين الكبار الذين باعوا بالعالي يمكن بكم كبسة على الكمبيوتر ان ينقلوا محافظهم للأسواق المجاورة اوالعالمية، وهذا يشكل أحد التصريفات التي تضاعف في خطورة المساهمة في السوق الأردنية، فكما هي مفتوحة للداخل بدون تعقل فهي مفتوحة للخارج بدون ضوابط فعلية تتحكم بحركة رأسالمال وتفرض ضريبة عليه. فقد بلغ حجم التداول في السوق المالي عام 2005 نحو 19.6 مليار دينار وبفرض ضريبة بمقدار 1 بالألف فإن هذا سيحقق عائد مقداره 19.6 مليون دينار، مش عاطلات إذا حسبنا ضريية الدخل وغيره. كذلك ضريبة إضافية على حركة الرساميل من وإلى الأردن..
البقية تتبع، بأنتظار ملاحظاتكم وسماع تجاربكم الشخصية

3 آذار، 2006

تحية للشعب الهندي الشقيق

في عالم اليوم لايكفي أن تكون عربي أومسلم لكي تشعر بالإمتعاض لرؤية الرئيس الأمريكي بوش، فالإمتعاض والرفض لهذه الشخصية وما تمثله من سياسة عدوانية وعنجهية هذا الإمتعاض والرفض يشترك فيه اناس من مختلف نواحي هذا الكوكب ومشاربه. فلقد خرج الشعب الهندي في تظاهره حاشده ليندد بزيارة الرئيس بوش للهند. بينما انخفضت نسبة تأييد الشارع الإميريكي له إلى حدود غير مسبوقة نحو 38% في أميريكا في آخر استطلاع للرأي، والشعب الأميريكي يستعد الآن لتظاهرة حاشدة للتنديد بهذه السياسة في مدينة النيويورك في الذكرى الثالثة للعدوان على العراق . ه
أما عالمنا العربي، واخصّ بالذكر هنا حكام دول الخليج القابضين على شعوبنا الشقيقة واخوتنا هناك -يا أبي!- فإنهم يتسابقون على ضخ عوائدهم النفطيّة في الإقتصاد ألآميريكي وشركاتها التي لاتزال "تتعافي" من فضائح الفساد "إلى فسادٍ جديد." بينما تنحسر موجة "التغيير الديمقراطي" على شواطيئهم الرملية الآخاذة، إذ بينما تصر الإدارة الأميريكية على تغيير لحود وبشّار وعرفات - وأنا لا آسف هنا على لحود والآخرين أو غيرهم بالمناسبة - فهي في نفس الوقت تتفهم ضرورة استمرار مملكات وإمارات القمع وسلالات الفساد في الخليج العربي، وتظهر انشراحا بالغا إذا مصير لبعض النساء في السعودية أن يقدن السيارة أو أن يحل لهن ركوب سيارة أجرة بدون محرم، وتقدم ذلك على أنه تحول خطير بإتجاه الديمقراطية!هع
شكرا لشعبنا في الهند ولقواه الديمقراطية ولأحزابه ومجتمعه المدني الذي أكد أن ما تفعله الإدارة الأميريكية في العراق وفلسطين وإيران ولبنان وافريقيا ويوغسلافيا وهيئة الأمم المتحدة وفانزويلا وكوبا و.. هو إعتداء على الإنسانية ومجازفة خطيرة بمستقبل البشرية وليس مجرد "صراع حضارات."ه
ي