اخر عدد | الحوار المتمدن

22 حزيران، 2005

بدران: رفع المحروقات على مراحل وزيادة الرواتب من البدائل

كما اوضحنا في تعليقنا على مقابلة وزير المالية السابق باسم عوض الله مع رويترز، فإن لامجال للحكومة من ان تحافظ على نسبة عجز منخفضة في الميزانية (3.3%) بدون رفع الدعم عما تبقى من سلع وخدمات وبالذات المحروقات. الاهم في حالة النفط ان الحكومة تسعى إلى تعويم اسعار النفط قبل 2008 موعد انتهاء امتياز شركة البترول الاردنية، ولذلك جاءت عبارة " على مراحل" من قبل رئيس الحكومة. إن تعويم سعر النفط سيفتح الباب على تدفق الاستثمارات الخاصة في هذا القطاع إلى الأردن. وهذا بدورة يشكل حلقة في عملية استكمال اعادة هيكلة قطاع النفط في المنطقة العربية تحت هيمنة الشركات الاحتكارية النفطية والاميريكية بالذات والذي يجري في المنطقة على نحو متسارع ومكثف من الجزائر إلى السعودية والكويت تحت غطاء الحرب الاميريكية على العراق ..إلى غيرها من دول الخليج النفطية. وسنعود إلى ذلك في تحليل لاحق ومطوَل
===============
جريدة الرأي 22 حزيران 2005

عمان- راكان السعايدة - كشف رئيس الوزراء الدكتور عدنان بدران خلال لقائه أمس كتلة جبهة العمل الوطني عن تعديل موسع سيجريه على حكومتة قبل الدورة الاستثنائية التي ستعقد في العاشر من الشهر المقبل، مؤكدا في الوقت نفسه أن عملية رفع أسعار المحروقات ستتم على ثلاث مراحل في غضون عشر سنوات، وان الحكومة ستبحث عن بدائل لتقليل اثر قرار رفع أسعار المحروقات على ذوي الدخل المحدود بما فيها رفع رواتب الموظفين.ويأتي لقاء رئيس الوزراء الدكتور عدنان بدران بكتلة جبهة العمل الوطني الذي تم في منزل رئيس الكتلة المهندس عبدالهادي المجالي واستمر أربع ساعات، ضمن سلسلة لقاءات ومشاورات سيجريها على مدار أربعة أيام مع جميع الكتل النيابية، فيما علمت «الرأي» أن لقاء سيجمع رئيس الوزراء مع رؤساء الكتل لوضعهم بصورة أسماء الوزراء المتوقع دخولهم الحكومة قبل اعلانها.وقال نائب رئيس كتلة جبهة العمل الوطني الدكتور عبدالله الجازي أن الدكتور بدران أكد لأعضاء الكتلة أن تعديلا موسعا سيجري على الحكومة قبل الدورة الاستثنائية، التي ستعقد في العاشر من الشهر المقبل.وبين الجازي أن التعديل الوزاري سيراعي التوزيع الجغرافي وان يكون للوزراء الجدد بعد سياسي واجتماعي إلى جانب الكفاءة، إلا انه لم يتم التطرق إلى أسماء الوزراء الجدد.وقال الجازي أن «رئيس الوزراء عرض عليهم البيان الوزاري في جميع محاوره الاقتصادية والاجتماعية والسياسية ،وكذلك الإصلاح» مضيفا أن «الدكتور بدران شدد على العلاقة المتميزة بين النواب والحكومة واحترام النواب باعتبار الجميع فريقا واحدا يعمل لمصلحة الوطن».وابلغ الدكتور بدران أعضاء الكتلة أن رفع أسعار المحروقات لن يكون مرة واحدة ، بل على ثلاث مراحل وفي غضون عشر سنوات، مشيرا إلى أن سيبحث عن بدائل لتقليل اثر قرار رفع أسعار المحروقات على ذوي الدخل المحدود إلى جانب التنقيب عن الصخر الزيتي، على حد قول الجازي، الذي وصف الاجتماع بأنه جيد، وان الرئيس كان متفهما لكل ما طرحه النواب خلال الاجتماع.وعلمت «الرأي» أن رئيس الوزراء سيلتقي يوم الخميس المقبل كتلتي جبهة العمل الإسلامي والشعب والجبهة الوطنية كلا على حدة، بينما يلتقي ظهر اليوم الكتلة الوطنية الديمقراطية، فيما يلتقي مساء كتلة التجمع الديمقراطي.ولم يعرف بعد إن تم تحديد مواعيد اجتماعات الدكتور بدران مع تجمع النواب المستقلين (8) نواب والوطن (5) نواب والاصلاحيين (4) نواب والمستقلين (5) نواب.

ليست هناك تعليقات: