اخر عدد | الحوار المتمدن

4 آذار، 2010

يا عمال وموظفي الـ ATV

عمًال وموظفى قناة تلفزيون الـ ATV يعتصمون للمطالبة بانصافهم بعد ان فكح المستثمر والمشروع ما اقلع من ارضه. ليش تم ترخيصه من الاول؟ وبأي معايير وضمن اي قوانين يتم متابعة وتقييم الشركات والمشاريع التي تحصل على كافة انواع التسهيلات والرعاية من الدولة لتعود فتنهار عند اول منعطف؟

ردت الفعل الطبيعية من العمّال والموظفين ان يعتصموا حفاظا على حقوقهم، وعلى الدولة ومستثمريها الرأسماليين ان يتحملوا مسؤولية الفشل والانهيار الحاصل.

يبقى ان المشكلة الشائعة عندنا اننا نفزع ونتشكون فقط عندما تنهار بعض الشركات اوتدخل الرأسمالية في ازمة من ازماتها، بينما الاحري بنا ان نكون اكثر تنظيما وتضامنا - وشكونة- عندما يكون الرأسمال "ناجحا" اي رابحا، على اقلّه كان ما بتوصل الامور لما هي عليه الآن من تداعي وانهيار عبر مختلف القطاعات.