اخر عدد | الحوار المتمدن

6 شباط 2010

"لقد اخترت القول باشتراكية اﻻسـﻻم مع العلم بكل ما يقول هؤﻻء ﻵني ﻻ اعتقد ان اﻻشتراكية "موضة" ستزول، بل هي نزعة انسانية تتجلى في تعاليم اﻻنبياء ومحاوﻻت المصلحين منذ اقدم العصور، وتسعى شعوب العالم الحاضر - وخاصة الشعوب المتخلفة - الى تحقيقها لتخلص من فواجع الظلم اﻻجتماعي والتفاوت الطبقي الفاحش المزري بكرامة اﻻنسان وليست وحقيقة اﻻشتراكية هي "التأميم" وﻻ "انتزاع راس المال" وﻻ "تحديد الملكية" وﻻ "الضرائب التصاعدية" بل هذه كلها وسائل يراها دعاتها الطريق الصحيح لتحقيق هدف اﻻشتراكية." كتاب اشتراكية اﻻسـﻻم للدكتور مصطفى السباعي

هذا ما كان عليه مستوى الجدل في تيار هام في الحركة اﻻسـﻻمية تجاه اﻻشتراكية في بداية عقد الستينات قبل ان تسيطر على هذا الخطاب وتوجهاته احابيل اﻻمبريالية والوهابية السعودية الضالة واموال النفظ.

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

أخي الكريم من الظلم عليك أن تتهم الوهابية بالظلال... من ناحية العقيدة الاسلامية تبقى الوهابية والي هي السلفية بشكل عام العقيدة السليمة والخالية من البدع والظلال... يكون معك حق بانتقاد سياسة الحكام ويكون معك حق في نقد التطورات الاجتماعية والاقتصادية والفكرية داخل الخليج بشكل عام والسعودية بشكل خاص...لكنك لست محقاً باتهام الوهابية بالظلال أو تتهجم على عقيدة أهل السنة والجماعة.
مع السلامة...ماهر

خضر كنعان يقول...

عزيزي الاثنين اطقع من بعض. وهذه التصنيفات التي ذكرتها من قبيل "اهل السنة والجماعة" ومثيلاتها هي تصنيفات عقيمة وبالية في نظري، فماذا يعني "العقيدة السليمة الخالية من البدع والظلال؟" ماذا تعني عبارة كهذه؟ هل هي النظرية النسبية العامة؟ هل هي نظرية دارون في النشوء والارتقاء ام هي نظرية الحركة الديناميكية للغازات والسوائل؟ ماذا تقدم لي اي نظرية "سليمة وخالية من البدع" انا العربي المستباح في هذا القرن؟ كيف تساعدني على فهم ظروفي ومعرفة اصدقائي من اعدائي، كيف تعينني على ان افهم اتفهم بشكل جذري وانساني تضامن جالاوي واليسار الغربي المتعاظم مع الظلم الواقع على الشعب الفلسطيني وتحديدا في غزة وما تقوم به السعودية ومصر واليمن المسلمة؟ العقيدة الوهابية في نظري عقيدة متخلفة لآنها تحديد "سليمة وخالية من البدع" يا ريت لو يكون فيه شوية بدع اوحتى ابداع لجعل لها مخرجا.